عمار النعيمي: عجمان مدينة استثمار ونهضة شاملة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أن إمارة عجمان أصبحت اليوم مدينة استثمار ونهضة شاملة، مما يستوجب تعزيز القطاعات الخدمية ومن أهمها الطرق والجسور، والتي تعد جزءاً رئيسياً من مقومات التنمية، والارتقاء بعجمان لتكون إحدى أهم المدن العصرية الحديثة والجاذبة للسكان والزوار والسياح والمستثمرين.

جاء ذلك لدى اطلاع سموه، بمكتبه في ديوان الحاكم من الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان على جملة من مشاريع تطوير شبكة الطرق والجسور في إمارة عجمان، والتي تندرج تحت مشاريع ومبادرات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بتكلفة 100 مليون درهم.

وذلك لتوفير بنية تحتية متكاملة وشاملة ومصممة وفق أعلى المعايير والمقاييس العالمية، حيث قدم الشيخ راشد بن حميد شرحاً مفصلاً لسموه عن مخططات المشاريع، والتي دخلت حيز التنفيذ بمرحلتها الأولى.

جهود

وثمن سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي جهود الكوادر المؤهلة في دائرة البلدية، والتي اعتمدت خطة تطويرية شاملة تغطي كافة شوارع الإمارة. وأشاد سموه خلال اطلاعه على مخططات المشاريع، بمشروع تطوير شارع الشيخ عمار والهادف لتوسعة الشارع من الطرفين ليصبح بـ 3 حارات لكل اتجاه من جسر الروضة إلى جسر الشيخ عمار مع تطوير شارع التلة ليصبح شارعاً باتجاهين، مع توفير شبكة لصرف مياه الأمطار في الشارعين بتكلفة تقدر بـ 69 مليون درهم.

وقال سموه: إن الجهود لا تتوقف لتطوير بنية تحتية متكاملة في الإمارة وإنشاء شبكة طرق حيوية وفق أعلى المقاييس والمواصفات العالمية، موضحاً أن الدائرة تسعى لتطوير الشوارع الواقعة في المناطق ذات الكثافة العالمية لجعل عجمان مدينة متكاملة وتوفير خدمات مثالية للسكان والزوار والسياح.

خطط

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، خلال اللقاء، أن الدائرة تنفذ حالياً ضمن مشاريع ومبادرات صاحب السمو حاكم عجمان مشاريع الطرق الأسفلتية المفردة في مناطق الجرف 2 والجرف الصناعية والرقايب بتكلفة تقدر بـ 3 ملايين و500 ألف درهم، ومشروع الطرق الأسفلتية بمنطقة محمد بن زايد والحليو بقيمة 12 مليون درهم.

طباعة Email