قيمة عالية وفوائد جمة:

10 حقائق عن شجرة الغاف الوطنية في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعد شجرة الغاف الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة مكوناً أساسياً للنظام البيئي في البلاد، إذ تمتص ما يقرب من 35 كجم من ثاني أكسيد الكربون الضار يومياً، ثم تطلقه على شكل أوكسجين، وتسهم هذه الشجرة القوية، المقاومة للجفاف والمانحة للحياة، في الحفاظ على استمرارية الحياة في الظروف الصحراوية القاسية، مما يسمح للعديد من أنواع الحيوانات بالعيش والتكاثر مع ضمان استقرار التضاريس الصحراوية بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

وإلى جانب الفوائد الكثيرة لشجرة الغاف على البيئة والمجتمع، أضحت هذه الشجرة الوطنية الأصيلة رمزاً للسلام والاستقرار لدولة الإمارات في جميع أنحاء المنطقة والعالم بعد أن اختيرت رمزاً لـ «عام التسامح» في عام 2019.

وإدراكاً لأهمية هذه الشجرة القوية وتأثيرها الكبير على البيئة، انطلقت "كَفو" المتخصصة في توصيل الوقود وخدمات المركبات، في مهمة لزراعة مليون بذرة من أشجار الغاف في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

ولا تقتصر هذه المهمة على نشر البذور، فهذه العملية تتطلب عمالة مكثفة، إذ من الصعب للغاية زراعة ما يكفي من الأشجار لإحداث تأثير ملموس في ظل ارتفاع درجات الحرارة لمعدلات تصل إلى 45 درجة مئوية في الصيف.

وتهدف الشركة لتسخير التكنولوجيا الرائدة وتوظيفها من أجل الخير عبر تسريع عملية الزراعة وجعلها أكثر كفاءة في مواجهة التحدي العالمي لتغير المناخ، ودعم هدف دولة الإمارات في الوصول إلى صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050، وستسهم هذه المبادرة الطموحة القائمة على الذكاء الاصطناعي في تعزيز رؤية الحكومة ببناء مستقبل أكثر استدامة، وترك تأثير إيجابي في الوقت الحاضر.

ولكن ما أهمية هذا الموضوع؟ إلى جانب فوائدها البيئية، هناك استخدامات لشجرة الغاف وفوائد في مجالات عدة مثل البناء والتغذية، وفيما يلي 10 استخدامات مثيرة للاهتمام لهذه الثروة العظيمة:

1. تحتوي حاضنات البذور وأوراق شجرة الغاف على مستويات عالية من البروتين والألياف والكالسيوم، مما يجعلها مصدراً غذائياً عالي القيمة للمواشي والحياة البرية.

2. اعتاد البدو القدماء على تناول أوراق وحاضنات بذور الغاف الرقيقة لقيمتها الغذائية العالية.

3. تعد أزهار شجرة الغاف مصدراً لطعام النحل في جميع أنحاء البلاد، إذ يتم إنتاج عسل أحمر اللون فريد من نوعه من هذه الأزهار.

4. لجأ بعض سكان المنطقة عند نقص الغذاء، إلى طحن لحاء الشجرة الحلو وتحويله إلى دقيق لصنع الكعك.

5. يُستخدم خشب أشجار الغاف، الذي يشتهر بجودته العالية كحطب وفحم، وكمادة قوية ومستدامة لبناء المنازل والأعمدة، والأثاث، والحظائر، والقوارب.

6. استخدم البدو جلد اللحاء في الدباغة.

7. استخدمت أوراق الغاف، منذ أكثر من 40 عاماً، في علاج مجموعة متنوعة من الأمراض مثل آلام الأسنان والإسهال الشديد، بينما استخدمت حاضنات البذور في الطب التقليدي لعلاج مرض إعتام عدسة العين، كما ساعد
لحاء الشجرة في علاج الروماتيزم، ولدغات العقارب والثعابين.

8. استخدمت أشجار الغاف على نطاق واسع في علاج الاضطرابات الجلدية وتنقية الدم.

9. تعمل الأشجار كمصدات للرياح، وتسهم في تثبيت الكثبان الرملية، وتحسين خصوبة التربة، ونمو نباتات المحاصيل تحت ظلالها، ويعد وجود شجر الغاف مؤشراً على وجود مياه جوفية.

10. تبني العديد من الطيور أعشاشها على أشجار الغاف، بما في ذلك بومة النسر الصحراوي، والصقور طويلة الأرجل، بينما تعشش الطيور الأخرى في ثقوب على طول الجذع والأغصان، وتستخدم طيور أخرى الشجرة كمربض للوقوف.

 

 

طباعة Email