مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي يبارك انتخاب محمد بن زايد رئيساً للدولة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 رفع مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" بمناسبة انتخاب المجلس الأعلى للاتحاد اليوم سموه رئيساً لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال معالي العلامة عبدالله بن الشيخ المحفوظ بن بيه رئيس المجلس: " إنَّنا نبايع سموه على السمع والطاعة لرفعة هذا الوطن الغالي وخدمة الإنسانية جمعاء، وليكون خير خلف لخير سلف. بيعة مستحقة لرجل خدم بلده وأمته منذ نعومة أظفاره بتفانٍ وكفاءة إلى جانب القائد الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد ثم بإخلاص وجدارةٍ عضداً لأخيه الشيخ خليفة بن زايد " رحمه الله ". وقد سار سموه على نهج زايد في حب شعبه والحرص على رفعة أمته ومد أواصر التعاون على الحق والخير مع العائلة الإنسانية جمعاء".

وأضاف " إنَّ بيعتنا لسموه وتفويض أمر سياسة الدولة إليه هي الحصن المنيع لوطننا الغالي في وجه التحديات، وهي الضمان لاستمرار التطور والرخاء الذي تنعم به دولتنا ولله الحمد والمنَّة. وإنَّنا نعاهد صاحب السمو رئيس الدولة "حفظه الله" أن نكون جميعًا يدًا واحدةً وصفًا واحدًا تحت قيادته لتحقيق مزيد من الرقي والازدهار لوطننا الغالي الذي يفتخر شعب دولة الإمارات بإلإنجازات التي حققتها قيادتنا الرشيدة محليًا وإقليميًا، سائلاً الله تعالى أن يوفق سموه وإخوانه الحكام ويعينهم لما فيه خير البلاد والعباد وأن يرزقهم التأييد والتسديد إنه ولي ذلك والقادر عليه".

طباعة Email