جمارك دبي تنجز 313 محضر ضبط في المطارات خلال 3 أشهر

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أثمرت جهود جمارك دبي في تطوير قطاع التفتيش الجمركي في صقل ضباط الجمارك عبر الدورات التدريبية المتخصصة والمبتكرة، وتزويد المراكز الجمركية بأحدث أجهزة الفحص عن إنجاز 313 محضر ضبط في المطارات خلال الربع الأول من العام الجاري، وزعت بنحو 62 محضراً لشهر يناير، 129 محضراً في فبراير، 122 محضراً في شهر مارس، وتضمنت المحاضر 178 ضبطية مخدرات، 45 محضر مخالفات جمركية متنوعة، 74 محضر ضبطيات أسلحة، و16 محضراً آخر.

وتأتي هذه الضبطيات في إطار استراتيجية الدائرة لحماية المجتمع من المخاطر الأمنية، والمساهمة في تعزيز حالة الاستقرار الأمني، والتي تعد واحدة من أهم المزايا التي تتمتع بها دولة الإمارات، وأحد المقومات الجاذبة للاستثمار في الدولة، باعتبار الجهات الجمركية هي خط الحماية الأول للمجتمع، كما تنسجم هذه الجهود مع خطة الدائرة 2026-2021 في ريادة الجمارك الآمنة عالمياً.

وقال إبراهيم الكمالي مدير إدارة عمليات المسافرين في جمارك دبي: إن إدارة عمليات المسافرين لها دور كبير وحيوي في دعم حماية المجتمع والاقتصاد، مشيراً إلى أن الإدارة وبشكل مستدام تعمل على تطوير عدد من المشاريع الجمركية المبتكرة.

والتي من شأنها زيادة كفاءة العمل من خلال تحديث الأنظمة والإجراءات المساندة للعمل الجمركي، وتحقيق أعلى درجات انسيابية المسافرين، مع تعزيز عمليات الفحص والتفتيش حيث يبلغ عدد المفتشين بالإدارة إلى 822 مفتشاً جمركياً، بالإضافة إلى دعم أجهزة الفحص والتفتيش وعددها 77 جهازاً لفحص الحقائب موزعة بنحو 58 جهازاً لفحص الحقائب الكبيرة، و19 جهازاً لفحص الحقائب اليدوية.

أنظمة ذكية

وأضاف: هناك العديد من الأنظمة الذكية التي تدعم الدور الأمني للجمارك، والتي تم ابتكارها وتطويرها في جمارك دبي ومنها «نظام محرك المخاطر الذكي»، الذي يقوم بدور رئيسي في ضبط العديد من الشحنات والمواد الممنوعة والمقيدة و«محرك المخاطر» عبارة عن نظام ذكي ابتكرته جمارك دبي يهدف إلى الحماية من التجارة غير المشروعة دون تعطيل حركة التجارة المشروعة.

ويتم تغذيته من قنوات متعددة بمعلومات عن الشحنات لتتولى إدارة الاستخبارات الجمركية في جمارك دبي تحليل هذه المعلومات بهدف تحديد المخاطر واعتراض الشحنات المشتبه بها. وتم تطوير نظام «محرك المخاطر» داخلياً في قطاع التطوير الجمركي بجمارك دبي، وفقاً لأفضل الممارسات في مجال أنظمة المخاطر العالمية.

كما ابتكرت إدارة عمليات المسافرين «الطاولة الذكية» وقامت بتطوير المبادرة، حيث يهدف الإصدار الجديد من نظام طاولة التفتيش الذكية للمسافرين إلى تمكين الطاولة من التكامل مع الأنظمة الجمركية الأخرى ذات الصلة حيث تم ربط الطاولة بنظام المحجوزات ومرسال 2 والربط مع الاستخبارات الجمركية.

ضبطيات المخدرات

وعن أبرز ضبطيات المخدرات خلال الربع الأول من العام الجاري، أكد الكمالي أن ضباط جمارك دبي بإدارة عمليات المسافرين تمكنوا من ضبط مسافرة من أمريكا الوسطى مسافرة إلى دولة آسيوية عبر دبي وبحوزتها 8.3 كيلوغرامات من مخدر الكريستال تم إخفاؤه بعناية فائقة في زوايا ودعائم الحقائب، وفي ضبطية أخرى تم ضبط مسافرة من غرب أفريقيا حاولت تهريب 5900 غرام من مخدر الماريجوانا تم وضعها بطريقة احترافية في قاع الحقيبة.

مؤكداً أنه ومع تقدم دبي في سباق الريادة العالمية أصبحت الإمارة نموذجاً دولياً في التصدي للمخدرات ومخاطرها وأضرارها الصحية وتشارك جمارك دبي بفاعلية في هذه الجهود من خلال تطوير قدرات مواردها البشرية وبخاصة ضباط الجمارك وفقاً لأفضل المعايير في التفتيش الجمركي.

الدليل الجمركي

أشار مدير إدارة عمليات المسافرين إلى أن جمارك دبي وضمن جهودها لتعزيز تجربة المسافرين أطلقت الدليل الجمركي للمسافرين عبر موقعها الإلكتروني www.dubaicustoms.gov.ae والذي يتضمن تعريفهم بالأمتعة التي يصرح بها عند السفر، والمواد الممنوعة، والأمتعة المعفاة من الرسوم والضرائب الجمركية، وتحصيل رسوم الأمتعة الزائدة على المسموح بنقله.

طباعة Email