مجالس الداخلية الرمضانية تنطلق غداً

ت + ت - الحجم الطبيعي
تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية تنطلق غداً الأربعاء مجالس الداخلية الرمضانية في دورة جديدة تحت شعار «التوجهات العالمية للمستقبل» وينظمها مكتب ثقافة احترام القانون بالإدارة العامة لحماية المجتمع والوقاية من الجريمة بالتنسيق مع الجهات المعنية بالوزارة.
 
وتتناول الدورة مواضيع تتعلق بطموحات دولة الإمارات العربية المتحدة برؤية قيادتها الرشيدة في المضي قدماً بالمنجزات التي حققتها نحو مستقبل أكثر أشراقاً ومسيرة تنموية تعزز رصيد الإمارات الريادي وموقعها المتقدم إقليماً وعالمياً في المجالات كافة.
 
وتناقش المجالس الافتراضية لهذا العام عدداً من الموضوعات المرتبطة بالعنوان الرئيسي بمشاركة مختصين عالميين يتحدث كل منهم في محور خاص تم اختياره بما يتناسب مع الموضوع الرئيسي المتعلق بالتوجهات العالمية للمستقبل في المجالات كافة وذلك من خلال نقاش مفتوح وفي أجواء المجالس الرمضانية.
 
وبداية مع المجلس الأول الذي يأتي بعنوان: «مستقبل التعليم العالمي»، تتحدث العالمة الأمريكية فراشيسكا جينو في محور المواهب المبتكرة، ويتحدث العالم الياباني هيروشي إيشي في محور «التفاعل بن الإنسان والحاسوب»، فيما يتحدث السير جون جونز في محور «مستقبل التعليم».
 
والمتحدث الأول فرانشيسكا جينو عالمة سلوك أمريكية متخصصة في تشجيع الابتكار وحل المشكلات التنظيمية بطريقة إبداعية، وهي أستاذة لإدارة الأعمال ورئيسة وحدة المنظمات والتفاوض في جامعة هارفارد تم تكريمها كواحدة من أفضل 40 أستاذاً للأعمال تأثيراً في العالم تحت سن الـ40، ولها العديد من المحاضرات والندوات في مجال تنمية المواهب للقادة والموظفين وتحفيزهم لعيش حياة أكثر إنتاجاً وإبداعاً ولديها مجموعة من المؤلفات في مجال اتخاذ القرار والتحفيز على الإبداع وتنمية المواهب ومن كتبها الأكثر مبيعاً: Rebel Talent.
 
وأما هيروشي إيشي فهو عالم حاسوب ياباني ومخترع متخصص في العلوم التقنية التفاعلية، حاصل على شهادة الدكتوراه في هندسة الكمبيوتر من جامعة هوكايدو اليابانية وأستاذ في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا «MIT» ومدير لمختبر التقنية لفنون وعلوم الإعلام ومؤسس مجموعة الوسائط الملموسة للتفاعل بين الإنسان والحاسوب «Tangible Media Group» وقدم العديد من المحاضرات على مستوى العالم في مجال التكنولوجيا المتقدمة وتأثيرها على الإنسان وكيفية تحويل المعلومات لتصبح مرئية ومؤثرة على الشعور البشري.
 
ويعد السير جون جونز خبيراً محترفاً بمركز القيادة التربوية في جامعتي مانشستر وليفربول وتم منحه لقب سير في عام 2003 لخدماته لإنجازاته السامية في تطوير المدارس وتحسين التعليم وهو عضو في فريق إعادة تصميم وتطوير وحدات القيادة التربوية الذي ترعاها الكلية الوطنية للقيادة المدرسية بالمملكة المتحدة وشارك بالعديد من المحاضرات والندوات في القيادة التربوية على مستوى العالم ولديه عدد من المؤلفات في مجال القيادة التربوية وتطوير التعليم.
 
طباعة Email