30 ألف وجبة من «زايد الإنسانية» في 53 دولة

ت + ت - الحجم الطبيعي
بدأت مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية، برنامجها الرمضاني من أول يوم في شهر رمضان بتوزيع الوجبات تحت عنوان: «إفطار صائم» في المناطق التي يكثر فيها العمال والمحتاجون.
 
وذلك سيراً على نهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، في العطاء والإحسان خاصة في الشهر الفضيل، حيث يبلغ عدد الوجبات خلال هذا الشهر نحو 30 ألف وجبة، في حين يكون التوزيع خارج الإمارات على 53 دولة.
 
وقال حمد سالم بن كردوس العامري مدير عام المؤسسة: رحم الله الشيخ زايد الذي علّمنا دروساً في العطاء والإحسان، وخاصة في هذا الشهر المبارك حيث كان يعمل على تقديم المساعدات داخل الدولة وخارجها، وها هي المؤسسة تواصل دربه في العطاء طيلة هذا الشهر من إفطار صائم في الإمارات وخارجها، عبر سفارات الدولة، بالإضافة إلى برنامجها في المير الرمضاني الذي يشمل الأسر المحتاجة.
 
طباعة Email