مدير إدارة سلامة الغذاء في بلدية دبي لــ«البيان»:

100 % التزام المؤسسات الغذائية في «إكسبو 2020»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حرصت بلدية دبي ممثلة بإدارة سلامة الغذاء، على مواكبة الحدث العالمي «إكسبو 2020 دبي»، وذلك في إطار تعزيز السلامة الغذائية في الإمارة.

حيث قامت الفرق المعنية بالتفتيش والإفراج عن حوالي 3.5 ملايين طن من الشحنات الغذائية المستوردة إلى إمارة دبي خلال فترة المعرض العالمي، والتي تم استيرادها من 114 دولة حول العالم، وذلك بعد التحقق من مطابقتها للاشتراطات والمواصفات المعتمدة، وكانت تستغرق عملية الإفراج عن الشحنة 20 دقيقة، وبلغت نسبة التزام المؤسسات الغذائية المشاركة في الحدث العالمي الأبرز 100%، خلال 182 يوماً.

وقال سلطان الطاهر، مدير إدارة سلامة الغذاء في بلدية دبي لــ «البيان»: ساهمت جهود الإدارة في ترجمة ريادة دبي العالمية في ضمان صحة وسلامة زوار هذا الحدث العالمي، والذين بلغ عددهم أكثر من 24 مليون زائر، لافتاً إلى أنه لم يتم تسجيل أي حالة تسمم غذائي طوال فترة المعرض على مدار الأشهر الـ 6.

ريادة عالمية

وأضاف: قامت الإدارة بجهود متميزة قبل بدء المعرض من خلال تقديم الدعم اللازم، وتوفير متطلبات السلامة الغذائية لإنشاء المؤسسات الغذائية في الأجنحة العالمية، والتحقق من استيفائها لتلك المتطلبات بعد إنجازها، إضافة إلى الرقابة الشاملة أثناء مزاولة الأنشطة الغذائية على مدار 182 يوماً.

خطة متكاملة

وأضاف: تجسد ذلك من خلال خطة متكاملة للرقابة على الأغذية بداية من استيرادها وتخزينها وتحضيرها ونقلها، ومن ثم تقديمها في موقع الحدث لضمان صحة وسلامة الزوار والمستهلكين.

وأوضح الطاهر بأن إدارة سلامة الغذاء ببلدية دبي أصدرت الموافقات والتصاريح اللازمة لإنشاء المؤسسات الغذائية في الأجنحة العالمية والمناطق الأخرى داخل إكسبو قبل بدء الحدث، إضافة إلى تصاريح مزاولة الأنشطة والفعاليات طوال فترة المعرض.

وأشار إلى أنه تم تسجيل 2499 منتجاً غذائياً جديداً في موقع الحدث وبشكل سلس، وهي من المنتجات الغذائية التي تم استيرادها لأول مرة ضمن شحنات الأغذية الخاصة بإكسبو.

وتابع الطاهر: نفذت بلدية دبي 3389 زيارة تفتيشية دورية بنظام التفتيش الذكي على جميع المؤسسات الغذائية المشاركة في هذا الحدث العالمي، بالإضافة إلى زيارات المتابعة اليومية للمؤسسات الغذائية للتحقق من الالتزام المستمر باشتراطات السلامة الغذائية على مدار 6 شهور وطوال ساعات افتتاح المعرض.

التزام كبير

وأكد أن البلدية رصدت التزاماً كبيراً بمتطلبات السلامة الغذائية من قبل المؤسسات الغذائية المشاركة، حيث حققت المؤسسات الغذائية الملتزمة نسبة 100%، كما كانت نسبة المؤسسات الحاصلة على تقييم A امتياز 90% من مجموع المؤسسات المشاركة وحصل 10% على تقييم جيد جداً B، فيما لم تحصل أي مؤسسة على تقييم جيد C أو D متوسط أو ضعيف F طيلة أيام الحدث.

وتابع الطاهر: أثبتت نتائج فحص العينات الغذائية التي أخذت من المؤسسات الغذائية أو من شحنات الأغذية المستوردة مطابقتها للمواصفات المعتمدة بنسبة تقرب من 99%.

خدمات استباقية

وأكد أن البلدية حرصت على تقديم خدمات استباقية ومخصصة للمشاركين الدوليين من خلال إصدار دليل متخصص لاشتراطات السلامة الغذائية ونشر مواد تدريبية افتراضية، وتقديم الدعم المستمر للمشاركين الدوليين قبل بداية الحدث وأثناء المعرض من خلال عقد ورش تدريبية عبر تقنية الاتصال المرئي لتعريفهم بمتطلبات السلامة الغذائية بكافة مراحل تداول الغذاء من الاستيراد واستلام المواد الغذائية الأولية والتخزين والتحضير والنقل والعرض والتقديم.

أغذية

أكد سلطان الطاهر أن بلدية دبي ستستمر ببذل المزيد من الجهود والتركيز على أولوية سلامة الغذاء لضمان تمتع جميع سكان وزوار دبي بأغذية آمنة، صحية ومستدامة في جميع الأوقات.

 

طباعة Email