مجلس محمد بن زايد يبدأ موسمه الرمضاني بمحاضرات عن الإنسان وقضاياه ومستقبله

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف «مجلس محمد بن زايد» في موسمه الرمضاني الجديد لعام 2022 سلسلة من المحاضرات التي تقدم محتوى نوعياً يركز في جوهره على الإنسان وقضاياه ومستقبله بجانب الأمن والاستقرار واستشرافه المستقبل إضافة إلى رسالة الإنسان ومسؤوليته تجاه الإنسانية وغيرها من المواضيع الحيوية من خلال الحوار مع نخبة من العلماء والمفكرين والمبدعين في مختلف التخصصات من العديد من دول العالم والذين يطرحون آراءهم وتصوراتهم نحو المستقبل ويقدمون فيض تجاربهم العلمية والعملية والحياتية.

ويستهل المجلس موسمه الرمضاني بأولى محاضراته تحت عنوان «القيم وأثرها في تنمية الإنسان والمجتمعات» والتي تتناول أهمية القيم ونقاط التلاقي الأساسية بين القيم الإسلامية والقيم الإنسانية وكيفية تعزيز هذه القيم من خلال المجتمعات والمؤسسات الثقافية بجانب دورها في بناء الفرد والمجتمع.

ويتحدث عن هذا الموضوع الدكتور عمر حبتور الدرعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والدكتور أحمد الحداد مدير إدارة الإفتاء في دائرة الشؤون الإسلامية في دبي عضو مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي.

كما تعقد في الشهر الفضيل عدة محاضرات تسلط الضوء على مختلف الجوانب التي تهم الأفراد والمجتمع.

وستبث جميع المحاضرات على عدد من القنوات المحلية وقناة يوتيوب الخاصة بمجلس محمد بن زايد للمحاضرات يوم الخميس من كل أسبوع الساعة 5:50 مساء.

يذكر أن «مجلس محمد بن زايد للمحاضرات» أطلق في شهر رمضان المبارك عام 2006 تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإنشاء منصة للتزود بالعلم والمعرفة في الشهر الفضيل انطلاقاً من إيمان سموه بأهمية ترسيخ ثقافة الحوار وتبادل الآراء ومشاركة الأفكار وصولاً إلى فهم أعمق وأشمل وحلول أفضل تجاه مختلف القضايا التي تمس مستقبل المجتمعات وحياة الإنسان من خلال استضافة نخبة من العلماء والخبراء والمختصين في جميع مناهل العلوم والمعارف ومن مختلف دول العالم.

طباعة Email