مكتوم بن محمد يبحث ورحيم آغا خان النهوض بقدرات المجتمعات الأقل حظاً من التنمية

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، أمس في مبنى القادة في إكسبو 2020 دبي، الأمير رحيم آغا خان، رئيس لجنة البيئة والمناخ التابعة لشبكة الآغا خان للتنمية، حيث تناول اللقاء بحث سبل تعزيز الجهود الرامية للنهوض بقدرات المجتمعات الأقل حظاً من التنمية حول العالم وتمكينها من الوصول إلى نوعيات حياة أفضل.

وفي مستهل اللقاء رحب سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم بالأمير الضيف، معرباً عن تقديره لما تقوم به شبكة الآغا خان للتنمية من جهود وإسهامات ضمن مجالات متعددة تشمل الثقافة والتراث والمدن التاريخية وكذلك التعليم والتنمية المجتمعية والمساعدات الإنسانية، فضلاً عن الاهتمام الذي توليه الشبكة للبيئة وسعيها للمشاركة في التصدي لما تواجهه من تحديات على الصعيد العالمي.

وثمن سموه إسهامات الشبكة وما تسعى إلى تحقيقه من غايات نبيلة، تتوافق في تأثيرها مع ما تقوم دولة الإمارات العربية المتحدة به من جهود هدفها مساعدة المجتمعات الأقل حظاً ومنحها المقومات التي تمكنها من اللحاق بركب التطور العالمي من خلال مشاريع وبرامج ومبادرات أكدت من خلالها مكانتها المتقدمة في صدارة الدول المانحة للمساعدات الإنمائية خلال الفترة الماضية.

حيث وصلت قيمة المساعدات الخارجية التي قدمتها الدولة من العام 2010 وحتى 2021 إلى نحو 206 مليارات و34 مليون درهم «حوالي 56.14 مليار دولار أمريكي» وذلك تأكيداً على التزامها بترسيخ دعائم السلام وإيجاد مقومات الازدهار العالمي. ودون سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم في حسابه أمس عبر «تويتر»: التقيت بالأمير رحيم آغا خان رئيس لجنة البيئة والمناخ في شبكة الآغا خان للتنمية.

وناقشنا سبل النهوض بالمجتمعات الأقل حظاً من التنمية في العالم، وجهود الإمارات في المجال، ومشاركتهم في أسبوع التنمية الحضرية والريفية بإكسبو، وسبل التعاون لتحقيق الأهداف المشتركة لمنح حياة أفضل للإنسان.

ومن جانبه، أعرب الأمير رحيم آغا خان عن بالغ تقديره للدور الإيجابي المؤثر الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة على صعيد تعزيز الجهود التنموية في المجتمعات الأقل حظاً حول العالم، وما تقدمه من مبادرات مشاريع ومساعدات تعنى بالنهوض بتلك المجتمعات ومنحها الفرص المتوازنة لتحقيق ما تصبو إليه من تقدم وازدهار، مع التركيز على البرامج الهادفة إلى تحسين مستوى الرفاهية الاقتصادية أو الاجتماعية، والمشاريع الخيرية ذات الطابع الديني والثقافي.

وكذلك الإسهام الإماراتي الكبير في مجال الاستجابة لحالات الطوارئ والمشاركة في عمليات الإغاثة وتقديم المعونات الطبية والإنسانية، وهو الدور الذي تجلى أثره بوضوح في أوج فترات تصدي المجتمع الدولي لجائحة «كوفيد 19».

وتم خلال اللقاء استعراض التعاون الذي جمع بين إكسبو 2020 دبي وشبكة الآغا خان للتنمية من خلال «أسبوع التنمية الحضرية والريفية» الذي احتضنه الحدث العالمي خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر الماضي بالتزامن مع الاحتفال اليوم العالمي للمدن.

حيث ركزت حوارات هذا الأسبوع على سبل بناء المدن والفئات المستهدفة التي تخدمها هذه المدن، وطيف واسع من الموضوعات من بينها المجتمعات الريفية وسبل تطويرها.

وتطرق النقاش إلى مجمل الأنشطة الخاصة بشبكة الآغا خان للتنمية والتي تركز على المناطق النامية في قارات العالم المختلفة، كما تم بحث سبل تعزيز التعاون مع الشبكة خلال المرحلة المقبلة وبما يخدم في تحقيق الأهداف المشتركة الرامية إلى منح الإنسان نوعية حياة أفضل. حضر اللقاء سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لإكسبو 2020 دبي.

طباعة Email