اختتام مؤتمر القمة الدولي السنوي لأمراض الأطفال في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتم مؤتمر القمة الدولي السنوي لأمراض الأطفال في نسخته السادسة فعالياته في دبي، والذي أقيم تحت رعاية الشيخ مانع بن محمد آل مكتوم، تحت شعار «أطفال أصحاء لمستقبل واعد» بدعم من اتحاد جمعيات طب الأطفال العربية، وبمشاركة عدد من الخبراء والمختصين بأمراض الطفل والأطفال حديثي الولادة من المنطقة والعالم، وحضر المؤتمر، في نسخته السادسة، نحو ألف طبيب من الإمارات.

وقال الدكتور إسلام البارودي استشاري طب الأطفال بمدينة خليفة الطبية بأبوظبي، بصفته رئيس المؤتمر، إن المؤتمر الذي يقام بدورته السادسة، يكتسب أهمية دولية بكونه يجمع المئات من أطباء الأطفال العرب والأجانب في مختلف التخصصات من منطقة الشرق الأوسط والخليج والعالم، مشيراً إلى أن المؤتمر يشهد هذه العام حضوراً لافتاً وصل إلى 2000 شخص، كما تضمن أكثر من 60 فعالية تتنوع بين محاضرات يقدمها خبراء ومتخصصون وورش عمل وجلسات اجتماعية مفتوحة حضرتها مئات الأسر والأمهات.

ولفت د. الباردوي إلى أن المؤتمر يقدم أحدث الأبحاث والعلوم الطبية المتعلقة في علاج أمراض الطفل، حيث تشارك فيه نحو 50 مؤسسة طبية تدعم الأمراض النادرة ومشاكل التوحد وصعوبة النطق واعتلالات الجهاز الهضمي والوظيفي إلى جانب تقديم نصائح لاندماج الأطفال من ذوي الهمم في المجتمع.

مبادرة 

وكشف الدكتور البارودي عن أن المؤتمر ينظم مبادرة مجتمعية بعنوان «صوت مؤتمر القمة الدولي»، ستشهد أكثر من 800 ضيف من الأمهات يتفاعلن بشكل مباشر مع أطباء متنوعي التخصصات من كل إمارات الدولة ضمن جلسة حية يقدم فيها الأطباء استشارات خاصة للحضور عن كل ما يتعلق بأمراض ومشاكل الطفل لضمان الاستفادة للجميع.

وقال إن الهدف من المؤتمر هو الخروج بتوصيات مهمة حول علاج أمراض الكلى والأمراض النادرة ومشكلات النطق لدى الأطفال، وسيتم طباعتها في كتيب يتم توزيعه على الحضور والزوار للاستفادة من مخرجات ونصائح الأطباء المتخصصين. إلى جانب إقامة تجمع عائلي في الصحراء للضيوف، لتطبيق فكرة التأمل والتواصل مع الطبيعة من دون هواتف أو أدوات تواصل اجتماعي، إضافة إلى تنظيم رحلة إلى إكسبو دبي لتعريف ضيوف المؤتمر من أطباء وخبراء ومتخصصين وممثلي الشركات والمؤسسات الطبية عن أجواء الحدث العالمي الذي يحتضن فعاليات متنوعة وسط أجواء ثقافية وإبداعية مبهرة.

محاضرات 

إلى ذلك، تضمن المؤتمر محاضرات علمية وورش عمل تخصصية حول أمراض الأطفال، قدمها عدد من الخبراء والأطباء المختصين من داخل الإمارات وخارجها، تضمنت توعية الأمهات حول التغذية السليمة للطفل والتغذية السريرية والوريدية للأطفال المرضى وكيفية اختيار المضادات الحيوية، وشهد المؤتمر تنظيم فعالية فريدة بالتعاون مع جمعية الإمارات لطب الكلى، استعرضت وناقشت أحدث المستجدات عن أمراض الكلى والتخثر الدموي واعتلالات الجهاز البولي منذ الولادة.

طباعة Email