خالد بن محمد بن زايد يطّلع على فعاليات المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

زار سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، جانباً من فعاليات المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات 2022، والتقى طلاباً من أصحاب المواهب الإماراتية المتميزة في المجالات التقنية والمهنية.

وتقام فعاليات هذه المسابقة، تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، بتنظيم من مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني.

وتحتفي هذه المسابقة، التي تقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، بالمواهب الإماراتية البارزة في المهارات التقنية والمهنية الملهمة لجيل الشباب، لتحفيزهم على تبني المسارات المهنية القائمة على التكنولوجيا.

وحضر معالي محمد بن أحمد البواردي وزير الدولة لشؤون الدفاع جانبا من فعاليات المسابقة، وقام معاليه بجولة بعدد من أجنحة المسابقة يرافقه الدكتور مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم و التدريب التقني و المهني وعدد من المسؤولين بالدولة.

و أكد معاليه أهمية هذه المسابقة ودورها في تأهيل شباب الوطن وصقل مهاراتهم وتنمية قدراتهم، مشيرا إلى أن القيادة الرشيدة حريصة على تأهيل الكوادر الوطنية وفق أعلى المعايير العالمية.

مسابقة

و لفت معاليه إلى أن المسابقة تشكل رافدا مهما للمؤسسات الوطنية لدورها في تأهيل الشباب المبدع والمبتكر القادر على تلبية متطلبات مسيرة التنمية.

وكان مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، اختتم أمس بنجاح، منافسات المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات 2022، والمنافسة الدولية الودية الأولى للمهارات، اللتين نظمهما «أبوظبي التقني»، برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، لمدة ثلاثة أيام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بمشاركة 166 مواطناً ومواطنة، و11 دولة أوروبية وآسيوية.

من جهته، قال الدكتور مبارك الشامسي، أن المركز سيعلن اليوم، أسماء الفائزين في 24 مهارة هندسية وتكنولوجية، وسيتم تتويج الفائزين بالميداليات الذهبية والفضية والبرونزية، كما سيتم اختيار الأفضل منهم ضمن فريق مهارات الإمارات، الذي سيمثل الدولة في المسابقة العالمية للمهارات، التي ستقام في الصين بمدينة شنغهاي أكتوبر المقبل، فيما سيتم اختيار نخبة أخرى من الفائزين، ليتم إعدادهم وفق برنامج عالي الجودة، لتمثيل الدولة في المسابقة العالمية للمهارات في فرنسا 2024، وأيضاً في الدورات العالمية المقبلة.

وقال الدكتور عبد الرحمن جاسم الحمادي مدير عام معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، التابع لـ «أبوظبي التقني»، إن المركز نجح في جعل مسابقة المهارات الوطنية، تجسيداً واقعياً لأهمية التعليم والتدريب المهني على الصعيد المحلي والعالمي، والذي يعد اليوم قطاعاً هاماً في المنظومة التعليمية، ومنهجاً أساسياً لتطوير خطط التنمية الشاملة في مختلف القطاعات.

طباعة Email