محمد الشرقي يطلع على كلية التمريض ويفتتح «بلاتفورم 09»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، الأهمية التي توليها قيادة دولة الإمارات للقطاعين التعليمي والطبي، مشيراً إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، بتبنّي أفضل المعايير العالمية، وتطبيقها في التخصصات الحيوية لدعم ركائز التنمية في الدولة.

جاء ذلك خلال زيارة سمو ولي عهد الفجيرة لكلية التمريض في جامعة الفجيرة، بحضور سعيد محمد الرقباني رئيس مجلس أمناء الجامعة.

وشدد سمو ولي عهد الفجيرة على دور مهنة التمريض، وأهميتها الكبيرة في الارتقاء بقطاع الصحة في الدولة، منوّهاً بضرورة رفد المهارات التعليمية بالتقنيات الحديثة، وتطوير مجال التعليم الطبي والبحث العلمي بتعزيز الشراكات والممارسات البنّاءة.

وتجول سموه في الأقسام التي يتضمنها مبنى الكلية، ومنها مركز المحاكاة الطبي، الذي يعد أكبر مركز محاكاة طبي في إمارة الفجيرة، وهو عبارة عن مركز تدريبي متكامل متطور، يستخدم المحاكاة السريرية، ويقدم التدريب للطلبة ولمختصي الرعاية الصحية في بيئة تفاعلية آمنة، ما يتيح فرصة التعلّم وممارسة الإجراءات الطبية في بيئة مماثلة تماماً لبيئة المستشفى.

جولة

كما أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي أهمية المشاريع الإبداعية، التي تعزز مجال ريادة الأعمال، وتحتفي بالمرأة ونجاحاتها على المستوى المحلي والعربي، مشيراً إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بدعم النساء الإماراتيات والعربيات، وإبراز إنجازاتهن في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال افتتاح سمو ولي عهد الفجيرة، يرافقه الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، النسخة الثامنة من معرض «بلاتفورم 09»، الذي يقام تحت رعاية الشيخة شمسة بنت حمد بن محمد الشرقي في ساحة الرميلة.

أحداث

أشار سمو ولي عهد الفجيرة إلى أهمية المعرض كونه من الأحداث النوعية، التي تلهم المبدعين وأصحاب المشاريع لمشاركة تجاربهم، والتعرف على مفاهيم جديدة للإبداعات النسائية في المنطقة.

وتجوّل سموه في الأجنحة المشاركة في المعرض الذي يحمل شعار «اورا.. اشعري بقوة ألوانك»، واطلّع على المنصات المضافة لنسخة هذا العام، وهي تسع منصات تفاعلية مبتكرة، تحمل ألواناً مختلفة تمثل الطاقة، وتتيح للزائرين اختبار دلالات القوة ومعرفة مكامن الطاقة الإيجابية، ومدى تأثيرها على حياتهم.

 
طباعة Email