«دفاع» الوطني تناقش مشروعي «الأوسمة العسكرية» و«الأحداث الجانحين»

ت + ت - الحجم الطبيعي

واصلت لجنة شؤون الدفاع والداخلية والخارجية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماع عقدته، أمس، في مقر الأمانة العامة في دبي، برئاسة الدكتور علي راشد النعيمي رئيس اللجنة، مناقشة مشروعي قانونين اتحاديين، بشأن بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون اتحادي رقم (23) لسنة 2021 بشـــــــأن الأوسمـــــــة والميداليـــــــات والشـــــــارات العسكـــــــرية، وفي شأن الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح.

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة كل من: مروان عبيد المهيري مقرر اللجنة، وأحمد بوشهاب السويدي، وسهيل نخيرة العفاري، ومحمد أحمد اليماحي، وعبيد خلفان السلامي، ويوسف عبدالله البطران، أعضاء المجلس الوطني الاتحادي.

وقررت اللجنة إعداد تقريرها بشأن مشروع قانون اتحادي بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون اتحادي بشأن الأوسمة والميداليات والشارات العسكرية تمهيداً لاعتماده ورفعه للمجلس. 

كما واصلت اللجنة مناقشة مواد مشرع قانون اتحادي بشأن الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح.

وبحسب المذكرة الإيضاحية لمشروع القانون الاتحادي في شأن الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح ارتأت الحكومة اقتراح مشروع القانون، الذي يتكون من 47 مادة، على اعتبار أن رعاية الناشئة والأحداث هي من الأولويات، التي تسعى لتحقيقها دولة الإمارات العربية المتحدة.

طباعة Email