6000 ترخيص لممارسة الأنشطة التطوعية في أبوظبي

مبارك العامري

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي عن إصدار 6 آلاف ترخيص متطوع في الإمارة منذ إطلاق خدمة ترخيص المتطوعين في شهر سبتمبر من العام الماضي 2021، ويأتي إصدار التراخيص في سبيل تسهيل ممارسة الأنشطة التطوعية المتنوعة في الإمارة، وتطوير منظومة العمل التطوعي وإيجاد بيئة داعمة لتشجيع التطوع، فضلاً عن توفير جميع الفرص المتاحة للمشاركة المجتمعية.

وتوفر دائرة تنمية المجتمع 3 أنوع من التراخيص والتي تشمل ترخيص المتطوع الذي يصدر للأفراد الراغبين بالتطوع، وترخيص الفريق التطوعي والذي يصدر لمجموعة تتألف من 5 أشخاص فما فوق، إضافة إلى ترخيص الجهات التي تستعين بالمتطوعين والذي يصدر للجهات القانونية من أي قطاع، والتي ترغب بإشراك المتطوعين في عملياتها وبرامجها.

وقال مبارك العامري، المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع الترخيص والرقابة الاجتماعية في دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي: إن إصدار 6 آلاف ترخيص متطوع لممارسة الأنشطة التطوعية في مختلف مناطق إمارة أبوظبي، يسهم في تعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية، وإيجاد منظومة متكاملة ومستدامة للعمل التطوعي كأحد أهم ركائز التماسك والتلاحم بين مختلف فئات المجتمع من المواطنين والمقيمين في الإمارة.

وأضاف: تهدف سياسة تنظيم العمل التطوعي في إمارة أبوظبي إلى إيجاد بيئة تطوعية كفؤة وفعّالة لتفعيل منظومة العمل التطوعي في الإمارة من خلال نشر الوعي والتشجيع على المشاركة من قبل كل شرائح المجتمع بمختلف أطيافهم، ضمن معايير مهنية ثابتة في بيئة آمنة، إلى جانب إتاحة الفرصة لتسجيل المتطوعين من الأفراد والفرق التطوعية من دون شرط التبعية لجهة أو مؤسسة.

وأشار: إلى أن هذه الخطوة تعمل على حفظ الحقوق وتحديد الواجبات لكل المتطوعين من الأفراد والفرق التطوعية والجهات التي ترغب في استقطاب المتطوعين، حيث أصبحت منظومة العمل التطوعي في أبوظبي متكاملة من حيث التشريعات والسياسات التي تعزز الإطار القانوني لنشاط التطوع، لافتاً إلى أن الدائرة تقوم بالتعاون مع مؤسسة الإمارات على تشجيع التطوع وتمكين المتطوعين من الحصول على فرص التطوع ونشر الفرص من خلال المنصة الرسمية، بوصفها الطريق الرسمي لطلب التراخيص.

لافتاً إلى أنه وبموجب سياسة العمل التطوعي التي أطلقتها الدائرة في العام 2020، وقعت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً» التابعة للدائرة ومؤسسة الإمارات مذكرة تفاهم تهدف إلى توفير بيئة تطوعية كفؤة تعزز منظومة العمل التطوعي في إمارة أبوظبي، حيث تعد المذكرة نقطة بداية نحو تفعيل استراتيجية ممنهجة للعمل التطوعي في الإمارة بالشراكة المتبادلة بين جهتين رائدتين في المجال الاجتماعي في سبيل بناء خطة عمل بهدف تفعيل وترسيخ المشاركة المجتمعية والتطوع، وإنشاء بيئة تطوعية كفؤة وفعّالة تدعم مسيرة التطور الاجتماعي، وتعزز المنظومة الاقتصادية في إمارة أبوظبي.

ويعتبر الحصول على الترخيص شرطاً أساسياً لممارسة العمل التطوعي في إمارة أبوظبي، وذلك بهدف وضع إطار قانوني لهذا النشاط وتوضيح الحقوق والواجبات والمسؤوليات لمختلف الأطراف المعنية، إلى جانب ضمان رفع قيمة ونوعية الأعمال التطوعية التي تعود بالنفع على المجتمع ككل.

وتوفر إمارة أبوظبي 9 مجالات للتطوع، وهي: التطوع التقليدي، التطوع للشؤون الاجتماعية، التطوع في حالات الطوارئ، والتطوع في الفعاليات، والتطوع الافتراضي، والتطوع للزائرين، والتطوع المؤسسي، والتطوع التخصصي، والتطوع في الخارج.

وجددت دائرة تنمية المجتمع دعوتها للراغبين في التطوع من الأفراد والحصول على الترخيص، للتقديم عبر منصة «متطوعين. إمارات» من خلال الرابط https://volunteers.ae/abudhabi وذلك بتعبئة الاستمارة وإرفاق المستندات المطلوبة، وبعدها يتم العمل على مراجعة البيانات، ويليها اتخاذ القرار سواء بالموافقة أم الرفض في حال عدم استيفاء الشروط، وفي حال الموافقة يتم إصدار الرخصة وإرسالها إلى مقدم الطلب عبر البريد الإلكتروني الخاص به.

ويمكن تسجيل الفرق التطوعية دون تحديد حد أقصى للمتطوعين، شريطة أن لا يقل عدد الأعضاء عن 5 أشخاص ممن استوفوا الشروط والأحكام، كما يجب أن لا يقل عمر المتطوع عن 18 سنة، ويجوز لمن يقل عمره عن ذلك التطوع بموافقة خطية من قبل ولي أمره أو الوصي عليه، حيث يصرح لحامل الترخيص التطوع ضمن الحدود الجغرافية لإمارة أبوظبي.

طباعة Email