في إطار رفع الوعي بأهمية الإدارة المالية

120 أسرة في أبوظبي تستفيد من برنامج «الإرشاد المالي»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد عبدالله العامري، المدير العام لهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، أنه في إطار تعزيز ثقافة الادخار في المجتمع وترشيد الإنفاق، أسهم برنامج الإرشاد المالي الذي أطلقته الهيئة بدعم من دائرة تنمية المجتمع في تقديم الدعم لـ120 أسرة، وسط إقبال مستمر من الأسر المعنية لتقديم طلباتها منذ انطلاق المبادرة قبل أكثر من 3 أشهر.

تطوير 

وأوضح العامري أن البرنامج الذي تم تطويره من قِبَل الهيئة بالتعاون مع مؤسسات مالية واجتماعية رائدة في الدولة، يستهدف الأسر المستفيدة من برنامج الدعم المالي، وذلك لترسيخ أسس الثقافة المالية لهذه الشريحة المهمة من المجتمع، كما ويركّز على رفع الوعي بأهمية التخطيط المالي السليم، بما يسهم إيجاباً في تعزيز وبناء القدرات المالية لديهم، ويأتي ذلك للتأكيد على المساعي الحثيثة التي تبذلها الهيئة لدعم الأسر المعنية من خلال إدارة الأموال بحكمة وفعالية، ونشر ثقافة التوفير والادخار بين أفرادها للوصول إلى الأمان المالي، بما يضمن لهم مستقبلاً مالياً مستقراً ومستداماً.

خمس ركائز

وأشار العامري إلى أن البرنامج قائم على مبدأ التوعية المالية التي ستسهم على المدى الطويل في ترشيد الإنفاق، وهي مهارة حياتية مهمة للتخلص من تحديات الديون لاسيما للأسر ذات الدعم المحدود، ويقوم البرنامج على خمس ركائز أساسية تتمثل في محور إدارة الموازنة، ومحور تخطيط الإنفاق، وتخطيط الادخار، وإدارة الديون، ومن ثم التخطيط إلى الاستثمار، ويتم بلورة هذه المحاور من خلال خطط تطبيقية وعملية بدءاً من دعوة رب الأسرة لورشة توعية كاملة لرفع مفهوم الإدارة المالية لديه، ومن ثم يتم تخصيص جلسة شخصية مصممة حسب احتياج الأسرة مع الخبير المالي، المختص لإجراء المراجعات الكاملة للوضع المالي للأسر، وتقييمه بخصوصية تامة، ومن ثم إعداد خطة مالية متكاملة لتحسين المستوى المالي للأسر وتوجيههم نحو الإنفاق السليم، كما يسهم البرنامج بتنشئة جيل واعٍ مدرَّب على أسس ثقافة الإدارة المالية السليمة، وتحسين المعرفة لديهم بالممارسات المالية والإنفاق بحكمة، كما قامت الهيئة بعقد سلسلة من الورش التفاعلية الموجهة للمستفيدين ضمن برنامج «الإرشاد المالي» والذي انطلقت أولى جلساته قبل 3 أشهر في مقر الهيئة وذلك بمشاركة عدد من المستفيدين بهدف تزويدهم بأسس الثقافة المالية وتنظيم مصاريفهم عبر تحديد الأهداف المالية والعمل على تحقيقها، وقد تمّ تدريب الأخصائيين الاجتماعيين لدى الهيئة على أسس الإدارة المالية، وذلك بهدف مشاركة خبراتهم ومعارفهم المكتسبة ومتابعة أداء الأسر المستفيدة في تطبيق الإدارة المالية على مواردهم.

دعم

وأوضح العامري أن ثقافة تعزيز الادخار تعتبر إحد أهم الركائز التي تسعى دائرة تنمية المجتمع إلى إرسائها، كما أسهمت هيئة المساهمات المجتمعية معاً في إطلاق برنامج «غاية» لتعزيز الثقافة المالية، والذي أسهم في دعم المستفيدين من هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، بتخريج 3 دفعات ضمت 170 أسرة.

ودعت الهيئة الأسر المستفيدة للتسجيل في برنامج «الإرشاد المالي» عبر زيارة الرابط المُرسل لهم في الرسائل النصية، أو عن طريق الهيئة بشكل مباشر، أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أو عبر رقم مركز اتصال حكومة أبوظبي على الرقم 800555.

طباعة Email