«دبي الطبية» تطلق اسم الطبيب الإماراتي أحمد كاظم على أحد مبانيها

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت مدينة دبي الطبية، المنطقة الحرة المتخصصة بالرعاية والرفاهية الصحية في الإمارة، عن تكريم الدكتور الراحل أحمد كاظم، أحد أبرز الأطباء في تاريخ الدولة وأولهم، عبر إطلاق اسمه على أحد مبانيها الرئيسة.

وفي عام 2014، تم تكريم الدكتور أحمد كاظم، كونه أول طبيب إماراتي في الدولة، من قبل جائزة أوائل الإمارات. وتعطى هذه الجائزة إلى أوائل الإمارات الرواد في مجالاتهم، تكريماً لخدمتهم المتفانية، واحتفاءً بإنجازاتهم.

وحصل الدكتور كاظم على شهادة الطب في عام 1950، وبدأ بممارسة مهنته كطبيب في عام 1955، وكرّس كاظم حياته في رعاية المرضى داخل الدولة وخارجها، لأكثر من 60 عاماً، وتوفي مؤخراً عن عمر ناهز 89 سنة، قضاها في خدمة الإنسانية.

وتكريماً لجهوده المتفانية في مهنة الطب، أطلقت مدينة دبي الطبية، اسم الدكتور كاظم على أحد مبانيها الرئيسة، وهو المبنى رقم 33، وذلك تقديراً لمساهماته في قطاع الرعاية الصحية في الدولة، وتخليداً لذكراه الطيبة.

وتأتي هذه الخطوة، تماشياً مع نهج مدينة دبي الطبية، في تكريم الأسماء اللامعة من الأطباء والفلاسفة والعلماء، الذين لعبوا دوراً رئيساً في تشكيل قطاع الرعاية الصحية في المنطقة وخارجها، حيث قامت المدينة الطبية منذ بداية تأسيسها، بتكريم أشهر العلماء البارزين في القطاع الطبي عبر التاريخ، من خلال تسمية مبانيها ومجمعاتها الطبية بأسمائهم، تقديراً وعرفاناً لمساهماتهم الجليلة في خدمة الإنسانية.

وبهذه المناسبة، قال جمال عبد السلام، المدير التنفيذي لسلطة مدينة دبي الطبية: لقد ترك الدكتور كاظم، رحمه الله، إرثاً تتوارثه الأجيال، وكان شخصيةً ملهمةً على الصعيد الشخصي والمهني، وما كنا لنكتسب هذه المكانة الرفيعة، كوجهة إقليمية رائدة في توفير الخدمات الصحية، دون الإنجازات التي حققها أفراد مخلصون ومتفانون، من أمثال الدكتور كاظم، ولعّل إطلاق اسمه على أحد المباني الرئيسة في المنطقة الحرة، يأتي في سياق الحفاظ على إرثه الكبير، وتخليداً لذكراه بين الشركاء والمجتمع الطبي.

شكر

قالت الدكتورة حورية كاظم، ابنة الراحل الدكتور كاظم، وأول جرّاحة إماراتية: «لطالما أحب والدي عمله كجرّاح، فقد انصب عمله طوال حياته على تحسين حياة الآخرين، ورسم بعمله نهجاً واضحاً، يشرفني السير على خطاه. وبالنيابة عن أسرتي وعن نفسي، كجراحة إماراتية، أتقدم بالشكر الجزيل لمدينة دبي الطبية، على هذا التكريم الرائع.

طباعة Email