00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تنطلق 23 الجاري

احتفالات اليوم الوطني في الشارقة تحتفي بمسيرة خمسين عاماً من الإنجازات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحتفي لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات اليوم الوطني، بمسيرة 50 عاماً من الإنجازات التاريخية التي حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال تنظيم سلسلة من العروض والفعاليات والأنشطة في مدن الإمارة كافة على مدار 11 يوماً ابتداءً من 23 نوفمبر الجاري وحتى 3 ديسمبر المقبل، لتسلط الضوء على منجزات، وتاريخ وتراث الدولة.

وتستهدف فعاليات اليوم الوطني مواطني ومقيمي إمارة الشارقة في أبرز وجهات الإمارة السياحية والثقافية والوطنية، فيتوزع برنامج الفعاليات على مدرّج خورفكان، ومتنزه الشارقة الوطني، ومسرح المجاز، وجزيرة الحصن بمدينة دبا الحصن، وبلدية المدام في منطقة المدام، وقرية التراث بالحمرية، وحديقة الشاطئ بكلباء، والقرية التراثية بمدينة الذيد.

وقال رئيس اللجنة المنظمة للفعاليات، خالد المدفع: «إن المنجزات التي حققتها دولتنا من إعلان الاتحاد في 1971 وحتى يومنا هذا منجزات نوعية حققتها الدولة في فترة قياسية جعلت منها نموذجاً يحتذى به، ما يدعونا للاحتفاء بكل فخر بما وصلنا إليه، ويدفعنا للحفاظ على هذه المكتسبات ومواصلة العمل بهمة عالية وولاء كبير، لتظل بلادنا في مصاف دول العالم، وتحقق تطلعاتها للخمسين عاماً المقبلة من مشروع الدولة الحضاري».

وتجتمع فنون العزف والغناء الإماراتي مثل الحربية، والعيالة، والربابة، والعازي، في 23 نوفمبر الجاري، وذلك ضمن برنامج حافل لأهالي خورفكان وزوارها، وسيرتفع من مدرج خورفكان منطاد رئيس الدولة الذي سيحلق في سماء عروس الساحل الشرقي، بينما ستطوف الشخصيات الفنية بعروضها في الشوارع والساحات، ويرافقها العازفون والفنانون بموسيقاهم الحية، وعروضهم البهلوانية، وأدائهم المسرحي.

وينتظر أهالي وزوار مدينة المدام، يوم 25 نوفمبر الجاري، حكايات تراثية ترويها أنغام الموسيقى وأبيات الشعر، فتنظم لجنة فعاليات اليوم الوطني، أصبوحات شعرية، يلتقي فيها نجوم الشعر على منصة واحدة، كما سيتنافس الجمهور في أجمل فيديو مصوّر يجسد جماليات منطقة المدام.

وتستقبل قرية التراث بالحمرية الجمهور في 25 من نوفمبر الجاري، بألعاب وورش تعليمية وفنية ومنصات لعروض التراث البحري، وعروض القصيدة النبطية، وهواة الاستماع للأغاني الشعبية، إذ تتحول ساحة القرية لكرنفال تراثي ترفيهي يجمع أفراد الأسرة كافة، وسط احتفالات تعزز قيم الولاء والانتماء في نفوس المواطنين والمقيمين على أراضي دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتزخر جزيرة الحصن بمدينة دبا الحصن بالعديد من الفعاليات للجمهور من المواطنين والمقيمين، ابتداءً من مسيرة تنطلق من مدخل المدينة وصولاً إلى سارية العلم، وذلك في 25 نوفمبر الجاري، بالإضافة إلى أوبريت وطني احتفاءً بخمسين عاماً من العطاء.

ويتابع الجمهور في 26 من نوفمبر الجاري، بحديقة الشاطئ بكلباء، موكباً من السيارات والدراجات الكلاسيكية النادرة، فيما تنير سماء المدينة بالألعاب النارية التي تصاحبها الفرق الشعبية التي تأخذ الأهالي والزوار برحلة في ذاكرة التراث الإماراتي الأصيل، حيث تصطف فرقة العيالة بعروضها المتميزة لتثري تجربة الجمهور وتحتفي معهم بمسيرة خمسين عاماً من الإنجاز.

ويستقبل متنزه الشارقة الوطني في الفترة من 29 نوفمبر الجاري وحتى 3 ديسمبر المقبل، زواره بعالم من المتعة والترفيه، إذ يقدم أكثر من 20 فعالية تتنوع ما بين الجولات السياحية، والعروض الشعبية، والسحب على الجوائز، ومنصات المأكولات والمشروبات التراثية، والألعاب الشعبية والتراثية.

ويدخل أهالي وزوار مدينة الذيد في الفترة من 29 نوفمبر الجاري وحتى الأول من ديسمبر المقبل، في منافسات إبداعية، تتحدى خيال الجمهور لتقديم أجمل الصور، والنصوص، والمشاريع، واللوحات الفنية الإبداعية، فيما ينتظر عشاق الشعر أمسية تحتفي بالقصيدة، وتلتقي فيها إيقاعات الشعر الشعبي الإماراتي والفصيح، بينما تأخذ الفرق الموسيقية الزوار إلى ألحان ومعزوفات وأغانٍ من ذاكرة الزمن الجميل.

ويحيي مدرّج خورفكان في الأول من ديسمبر المقبل أمسية غنائية وطنية للفنان فايز السعيد والفنانة بلقيس، إذ سيستمتع الجمهور بتوليفة من أجمل ما قدمه الفنانان على مدار مسيرتهما الفنية، بينما سيكون الجمهور في الثالث من ديسمبر المقبل على موعد مع الفنان الإماراتي الكبير حسين الجسمي إلى جانب من مجموعة من الفنانين مثل فيصل الجاسم، ومحمد المنهالي، وألماس، على مسرح المجاز.

طباعة Email