50 أسرة إماراتية تشارك في معرض الأسر المنتجة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ 50، نظمت وزارة تنمية المجتمع معرضاً للأسر الإماراتية المنتجة في مركز بن سوقات بدبي، تشارك فيه 50 أسرة مواطنة منتجة ويستمر حتى 11 ديسمبر المقبل.

وتعرض الأسر الإماراتية المنتجة من فئات «الشباب، وكبار المواطنين، وأصحاب الهمم، ومتلقي الضمان الاجتماعي» العديد من السلع الإنتاجية من أشغال يدوية وعطور ودخون وطباعة وفنون، إضافة إلى سلع إماراتية ومنتجات خاصة بمناسبة اليوم الوطني، حيث يتم التناوب بين الأسر على المعرض بواقع 10 إلى 15 أسرة كل 10 أيام وصولاً إلى جمع 50 أسرة إماراتية منتجة مع نهاية الاحتفالات باليوم الوطني.

ويأتي تنظيم المعرض، في إطار الشراكة المؤسسية والمسؤولية المجتمعية الداعمة للتطلعات التنموية، وضمن جهود الوزارة للارتقاء بدور الأسر الإماراتية وتعزيز رؤية «من الرعاية إلى التنمية»، وتشجيع مختلف الفئات على المساهمة الإيجابية والمؤثرة وتعزيز دورها في تحقيق استقرارها الاقتصادي من خلال إيجاد مصادر دخل بديلة.

وتدعم وزارة تنمية المجتمع ما يزيد على 2860 أسرة إماراتية منتجة ضمن مشروع «الصنعة» للأسر المنتجة، بما يمكّنها من استغلال طاقاتها ومواهبها في الإنتاج والعمل والمنافسة والإبداع.

وتسعى الوزارة لتنويع برامج تأهيل وتدريب الأسر وتكثيف المنافذ والمراكز التسويقية لتحقيق أفضل ترويج داعم لمنتجاتها.

طباعة Email