دار زايد للثقافة الإسلامية تنظم «50 عاماً من التسامح والإنسانية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنظم دار زايد للثقافة الإسلامية احتفالاً تحت شعار «50 عاماً من التسامح والإنسانية» في العاشر من الشهر الجاري، وذلك ضمن استعدادات دولة الإمارات العربية المتحدة، للاحتفال بيوبيلها الذهبي في الذكرى الخمسين لقيام الاتحاد.

هدف

وتهدف الاحتفالية إلى تعميق قيم التسامح والحوار الحضاري كإرث إنساني مشترك، وتقديم النموذج الإماراتي كمثال عالمي للتسامح والتعايش في الذكرى الخمسين لقيام الاتحاد، وإبراز دور التسامح في تحقيق التنمية في مختلف المجالات، وذلك من خلال تنفيذ عدة أنشطة، تستهدف جميع فئات المجتمع، وسيقام الاحتفال في مدينة خليفة بفندق ماريوت الفرسان، ويصاحبه تنظيم منتدى التسامح الخامس.

ويشتمل احتفال دار زايد للثقافة الإسلامية على محاضرة بعنوان «إمارات التسامح» بلغات مختلفة، بالإضافة إلى فقرة تقدمها جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية للتعريف بالبرنامج الدراسي «بكالوريوس في التسامح والتعايش» الأول من نوعه على مستوى العالم، كما ستقدم وزارة التسامح والتعايش نشاطاً بعنوان «تجربتي في برنامج فرسان التسامح»، إلى جانب قراءة قصة للأطفال بعنوان «قل كلاماً طيباً».

طباعة Email