00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مركز دبي للتوحد يدرب موظفي الجهات الحكومية على تحليل السلوك التطبيقي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم مركز دبي للتوحد ورشة عمل تدريبية في مجال تحليل السلوك التطبيقي متاحة مجاناً لموظفي الجهات الحكومية ذوي الاختصاص، وذلك بهدف تعزيز مهارات الكوادر العاملة في مجال تقديم برامج التربية الخاصة والخدمات العلاجية التأهيلية المتخصصة المعتمدة للأشخاص الذين تم تشخيصهم باضطراب طيف التوحد.

حضر الورشة التي كانت بعنوان «كيفية استخدام منهج التعليم المباشر مع الأطفال ذوي التأخر النمائي»، عدد من موظفي وممثلي كل من مؤسسة الإمارات للتعليم المؤسسي بوزارة التربية والتعليم وهيئة تنمية المجتمع في دبي وهيئة الصحة بدبي ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

وقال محمد العمادي، مدير عام مركز دبي للتوحد: «يأتي تنظيم هذه الورشة تحقيقاً لأهداف المرسوم رقم (26) لسنة 2021 بشأن مركز دبي للتوحد فيما يتعلق بإعداد وتأهيل الكوادر المتخصصة بالتوحد، وتوحيد الجهود بالتنسيق مع الجهات المحلية المتخصصة بتقديم الدعم لذوي اضطراب طيف التوحد.

وأضاف العمادي: «نسعى من خلال تنظيم الورش التدريبية إلى فتح مجالات التعاون مع الجهات ذات الصلة والتباحث في مجالات التدريب بما يسهم بالارتقاء في الخدمات المقدمة لذوي اضطراب طيف التوحد وفهم التحديات التي تواجه تقديم الخدمات التأهيلية لهذه الفئة».

وحول أهمية التعليم المباشر، أوضح الدكتور نيكولاس أورلاند، المدير التنفيذي للبرامج في مركز دبي للتوحد، والحاصل على درجة الدكتوراه في مجال تحليل السلوك التطبيقي باعتماد البورد الأمريكي، أن التعليم المباشر (DI) يعد إحدى أكثر طرق التدريس الأكاديمي فاعلية، وقد أظهر جدارته عندما تم استخدامه في المشروع الأمريكي التعليمي «Project Follow Through»، واستمر بعد ذلك استخدامه في البيئات التعليمية حول العالم.

وأضاف أورلاند: «قدمت الورشة للمشاركين فرصة التعرف إلى ماهية التعليم المباشر (DI) وكيفية استخدامه في منهج منظم، كما وفرت للمشاركين أنشطة تدريبية لممارسة التعليم المباشر والتعرف إلى منهج اللغة التعليمية (Language for Learning)، وسيحصل المشاركون خلالها على (3) نقاط تدريبية معتمدة بمقياس برنامج تحليل السلوك التطبيقي التدريبي المعتمد».

طباعة Email