وزراء: 3 نوفمبر يوم راية العز

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي وزراء أن يوم الثالث من نوفمبر من كل عام، الذي تحتفل فيه دولة الإمارات العربية المتحدة بيوم العلم، يوم رمز الفخر، يوم راية العز، وأن علم الدولة سيظل رمز العزة والكرامة شامخاً، ورمزاً للسلم والتسامح والتعايش والسعادة ورخاء الإمارات، مهنئين قيادة الدولة الرشيدة وحكومة وشعب الإمارات بمناسبة يوم العلم.

ورفع معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى حكومة وشعب الإمارات، بمناسبة يوم العلم.

وتابع معاليه: «يمضي أبناء الإمارات نحو المستقبل مستنيرين برؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، مستندين إلى إرث الآباء المؤسسين، الذين رفعوا اسم الإمارات، ولم يدخروا جهداً في سبيل رفعة الوطن والمواطن، والاستثمار في الإنسان وتمكينه. ونحن على العهد بالوفاء والانتماء والالتزام بالتمسك بالثوابت والقيم الوطنية، والمبادئ النبيلة، وموروثنا الحضاري، وتطلعاتنا للمساهمة في بناء مستقبل أفضل للإنسانية».

حلة استثنائية

من جهته، قال معالي عبدالله بن سلطان بن عواد النعيمي وزير العدل: في الثالث من نوفمبر من كل عام تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة بيوم العلم، يوم رمز الفخر، يوم راية العز، والذي يوافق ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم، وهذا العام يأتي بحلة استثنائية، إذ يتزامن مع مرور 50 عاماً على تأسيس دولة الاتحاد، 50 عاماً من التطور والازدهار.

وأضاف معاليه: اليوم ومع احتفال دولتنا الحبيبة بيوبيلها الذهبي، ترفرف راية الإمارات شامخة متفاخرة بإنجازات محلية وعالمية وقصصٍ وبطولات على مدار 50 عاماً، حققتها ولا تزال تحمل في جعبتها الكثير والمزيد من الطموحات، لتبهر العالم بقدرتها على الريادة والتنمية الشاملة وإحداث الفارق، قفزات نوعية وبصمات مؤثرة في مختلف الميادين فوصل أبناء الإمارات إلى الفضاء».

مناسبة عزيزة

من جانبها، قالت معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء: «يتزامن احتفالنا بيوم العلم هذا العام مع مرور 50 عاماً على تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وهذه مناسبة عزيزة على قلوب ووجدان وعقول أبناء هذه الأرض الطيبة، الذين يصطفون حول راية الوطن رمز السيادة والوحدة وعنوان العزة وحافز الإنجاز والنجاح، مستلهمين روح الاتحاد وطموح القيادة الرشيدة في مواصلة مسيرة إنجازات الدولة في كل المجالات، ومحققين حلم الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في الوصول بالوطن إلى صدارة الدول المتقدمة.

مكتسبات

قال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر: «نعيش اليوم في ظل مكتسبات خمسين عاماً من البناء والنمو المستمر، أصبحت معها الإمارات نموذجاً متميزاً للبناء والتقدم، بفضل ما حققته من إنجازات في ضوء توجيهات القيادة الرشيدة، ورؤيتها الطموحة للخمسين عاماً المقبلة استناداً إلى العلم والمعرفة والتمكين، وبما يعزز ريادة وتنافسية الإمارات، وفي عام الخمسين، جميعنا مسؤولون عن المحافظة على مكتسبات الدولة وأن يظل علمها خفاقاً عالياً، وكلنا ثقة وتفاؤل بالمستقبل».

طباعة Email