00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تعاون بين «التنمية الأسرية» ودائرة الثقافة بأبوظبي لتمكين المرأة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت مؤسسة التنمية الأسرية مذكرة تفاهم مع دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، تتعلق بشأن دعم النهوض بدور المرأة وتعزيز قدراتها على المشاركة في تنمية المجتمع، وذلك بهدف تبادل المعلومات والخبرات في مجال العمل الثقافي والاقتصادي والاجتماعي وتطويره والتنسيق في مجالات العمل المشترك، بالإضافة إلى تعزيز الفرص ومواكبة التطورات المتسارعة للارتقاء بخدمات القطاع الاجتماعي في الإمارة.

وقع المذكرة مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية، وسعود عبد العزيز الحوسني وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي.

وأكدت الرميثي أن هذه المذكرة تأتي في إطار حرص مؤسسة التنمية الأسرية وبتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، بتعزيز الشراكات بين المؤسسة ومثيلاتها من المؤسسات والهيئات والمنظمات التي تُعنى بدعم النهوض بدور المرأة في المجتمع، وتعزيز دور الأسرة والحفاظ على تماسكها واستقرارها، وصون ثقافتها وحماية أفرادها وتسليح الأجيال بما يحتاجونه من ثقافة ومعرفة.

تنسيق

وأشارت إلى أن توقيع هذه المذكرة يسعى إلى تنمية أواصر التعاون بين المؤسسة والدائرة فيما يختص بتبادل الخبرات والمعلومات وتعزيز قدرة المرأة على المشاركة في تنمية المجتمع وممارسة أنشطتها الاقتصادية، بالإضافة إلى تعزيز التواصل وتوفير البرامج الداعمة لرفع درجة الأداء وتقديم خدمات على مستوى عالٍ للمرأة وتنمية قدراتها.

وأوضحت مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية، أن هذه المذكرة تحمل في طياتها العديد من الأهداف التي من أهمها، تحقيق التعاون في مجال تصميم وتنفيذ البرامج والفعاليات المختلفة والخاصة بتحقيق التنمية المستدامة للمرأة بما يتوافق مع القيم الدينية والتقاليد والعادات والأعراف لأبناء الإمارات، والتعاون من خلال الترويج للقطاع السياحي والثقافي والاجتماعي والاقتصادي لإمارة أبوظبي.

طباعة Email