00
إكسبو 2020 دبي اليوم

في اجتماع حضوري بروما

لجنة تحكيم جائزة زايد للأخوة الإنسانية تناقش آليات التقييم الأسبوع الجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعقد لجنة تحكيم جائزة زايد للأخوة الإنسانية 2022 اجتماعها الحضوري الأول الأسبوع الجاري في العاصمة الإيطالية روما والذي يناقش آليات التقييم لتحديد الفائزين بدورتها الثالثة 2022. تضم لجنة التحكيم محمدو إيسوفو، رئيس جمهورية النيجر السابق والحائز جائزة «إبراهيم للإنجاز في القيادة الأفريقية» لعام 2020، وخوسيه راموس هورتا، الرئيس السابق لتيمور الشرقية والحائز جائزة نوبل للسلام عام 1996، وفومزيل ملامبو- نكوكا، نائب رئيس جنوب أفريقيا سابقاً الوكيل السابق للأمين العام للأمم المتحدة، والكاردينال مايكل تشيرني، وكيل قسم المهاجرين واللاجئين بالكرسي الرسولي، والدكتورة ليا بيسار، رئيسة مبادرة مشروع علاء الدين والمستشار محمد عبدالسلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية.

ترشيحات

وكانت اللجنة قد عقدت اجتماعاً افتراضياً في 10 أغسطس الماضي عقب الإعلان عن فتح باب تلقي الترشيحات للجائزة في الأول من يوليو.

لجنة

والجهة المانحة للجائزة هي اللجنة العليا للأخوة الإنسانية وهي لجنة دولية مستقلة أسست لتعزيز قيم الأخوة الإنسانية في المجتمعات حول العالم وتحقيق تطلعات وثيقة الأخوة الإنسانية.

وقال المستشار محمد عبدالسلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية:

«إن الاجتماع في روما فرصة ثمينة للجنة التحكيم لمناقشة دورها بوصفها لجنة محايدة فضلاً عن مناقشة السبل التي يمكن من خلالها النهوض بقيم ومبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية من خلال عملنا واتخاذ القرار بشأن الفائزين لعام 2022».

يذكر أن آخر موعد لتلقي ترشيحات الجائزة لدورة 2022 هو الأول من ديسمبر 2021م.. وسيتم الإعلان عن الفائزين في الرابع من فبراير 2022م.

جهود

جائزة زايد للأخوة الإنسانية جائزة عالمية مستقلة تحتفي بجهود الأفراد والكيانات التي تقدّم مساهمات جليلة تهدف إلى تقدم البشرية وتعزيز التعايش السلمي، وتشمل مكافأة مالية قدرها مليون دولار أمريكي.

طباعة Email