00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تعزيز الوعي بممارسات سلامة الأمهات والمواليد

تشارك اليوم وزارة الصحة ووقاية المجتمع، في فعاليات اليوم العالمي لسلامة المرضى، الذي يحل في 17 سبتمبر من كل عام، ويحمل هذا العام شعار «حان وقت العمل من أجل ولادة في كنف الأمان والاحترام». وتزامناً مع هذه المناسبة، وضمن فعاليات الاحتفال، ستتم إضاءة برواز دبي باللون البرتقالي، في الساعة السادسة مساءً. 

ويهدف اليوم العالمي لسلامة المرضى 2021، إلى تعزيز الوعي العالمي بشأن المسائل المتعلقة بسلامة الأمهات والمواليد، لا سيما أثناء الولادة، واعتماد استراتيجيات فعالة ومبتكرة، لتحسين سلامة الأمهات والمواليد، بالإضافة لاتخاذ إجراءات مستدامة لتوسيع نطاق الجهود.

وضمان رعاية مأمونة للأمهات والمواليد، لا سيما أثناء الولادة، وتفعيل الاستخدام الآمن للأدوية والأجهزة الطبية أثناء الولادة، وتعزيز قدرات العاملين الصحيين ودعمهم.

رعاية متميزة

وأكد الدكتور حسين عبد الرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع الصحة العامة، حرص وزارة الصحة ووقاية المجتمع، من خلال خططها ومبادراتها المتعددة الاختصاصات، على تعزيز الوعي حول سلامة الأمهات والمواليد أثناء الولادة، من خلال تقديم رعاية متميزة ومأمونة، مع توفر اختصاصيين صحيين مؤهلين، يعملون في كنف بيئات داعمة، بالتوازي مع تعزيز التعاون مع جميع الشركاء.

واعتماد برامج صحية ومجتمعية شاملة، بما يحقق استراتيجية الوزارة الهادفة لتقديم الرعاية الصحية الشاملة والمبتكرة، لوقاية المجتمع من الأمراض، وتعزيز الرعاية الصحية.

عيادات إلكترونية

وأوضحت الدكتورة عصمت القاسم رئيس قسم الأمومة والطفولة، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع، استحدثت عيادات إلكترونية، لتطوير الخدمات الصحية لقسم الأمومة والطفولة، في إطار البرامج والمشاريع المتوافقة مع الإجراءات والتدابير الاحترازية لاحتواء «كوفيد 19».

كما تشمل الممارسات المعتمدة، العناية بصحة الأم ما قبل الحمل، والمتابعة خلال الشهر الرابع من الحمل، وأثناء وبعد الوضع، إضافة إلى البرامج التثقيفية للأمهات، التي تتعلق بالصحة العامة والتغذية والرعاية الصحية للأطفال، ووقايتهم من الأمراض وخدمة التطعيمات.

وأشارت إلى أن الخدمات الصحية التخصصية، تتضمن زيارات عن بعد للأم ورضيعها حديث الولادة، في الأسبوع الأول، مع إتاحة الحضور إلى المستشفى أو المركز الصحي، حسب المنطقة الطبية، إذا استدعى الوضع.

بالإضافة لزيارات التطعيم لجميع الأعمار، ما عدا عمر الشهرين، والتطعيمات الجديدة، حيث يتم تقييم حالة الطفل من خلال العيادة الإلكترونية، وتقديم التطعيم في اليوم الثاني، عن طريق خدمة التطعيم من المركبة.

يشار إلى أن منظمة الصحة العالمية، أطلقت إعلان اليوم العالمي لسلامة المرضى منذ عام 2019، والهدف الأساسي منه، تعزيز الفهم العالمي لسلامة المرضى، وتكثيف المشاركة في مأمونية الرعاية الصحية، والنهوض بإجراءات عالمية، ترمي إلى تحسين سلامة المرضى، والحد من الأذى الذي يصيب المرضى.

طباعة Email