00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مدير عام مركز «إيواء»: الإمارات وطن الإنسانية

أكدت سارة إبراهيم شهيل، المدير العام لمركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية – إيواء، أن إصدار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، القانون الاتحادي بشأن إنشاء «الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان»، إنجاز يبعث على الفخر ويؤكد مجدداً أن الإمارات وطن الإنسانية، فالإنسان هو جوهر الدولة وأساس بنيانها.

وقالت: «على مدار خمسين عاماً، سارت الإمارات على هذا المبدأ وتم تطبيقه على شتى المستويات التشريعية والتنفيذية والقضائية عملاً بإرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه».

وأشارت إلى أنه وفي خضم تلاحم مسيرة الدولة مع توجهات المجتمع الدولي، رحبت القيادة الرشيدة، بل ودعت أهل الرأي والمشورة من المؤسسات الدولية والأممية لصياغة نطاق عمل لهذا الصرح الإنساني الجديد الذي يعزز بنيتها المؤسسية المعنية بحقوق الإنسان، «وكيف لا ونحن وطن الإنسانية بلا منازع وهذا ما نص عليه دستورنا منذ نشأة الدولة وكذلك مواثيقنا ومعاهداتنا الدولية ونعمل على تطبيقه وبلورته على نحو مستدام».

وأوضحت أن هذا الصرح، على حداثته، سيتمتع بالاستقلالية والسيادة، وسيمثل منارة جديدة تهتدي بها مختلف المؤسسات المعنية بصون الإنسان والسمو بمكانته في المجتمع.

وأضافت شهيل: «نحن في مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية - إيواء على يقين تام بأن الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان ستقدم دوراً أساسياً يتكامل مع مساعينا في ضمان استدامة مسيرة تمكين الفرد في الدولة».

طباعة Email