العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تغريد المحميد: «أم الإمارات» القدوة والمثل الأعلى للنساء في العطاء والتميز

    أكدت الدكتورة تغريد المحميد استشارية الجراحة العامة في مستشفى الزهراء بدبي، أن المرأة الإماراتية أثبتت قدرتها وفاعليتها في جميع المجالات لاسيما القطاع الطبي، لافتة إلى أن «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة مؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة هي القدوة والمثل الأعلى للنساء جميعاً في البذل والعطاء والتميز، حيث إن المرأة الإماراتية أصبحت تشارك على المستوى العالمي وتمثل الدولة في مختلف المحافل والملتقيات وتنقل صورة مشرفة للمرأة الإماراتية الطموحة الناجحة، وترسم نموذجاً رائداً لبنات جيلها ولجيل المستقبل الواعد، وليس أدل على ذلك من القطاع الطبي الذي يجسد الكوادر الطبية من المواطنات الإماراتيات الواعدات في القطاع.

    إنجازات

    وقالت بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الموافق 28 أغسطس الجاري: إن الإنجازات التي حققتها المرأة الإماراتية جاءت بفضل الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة التي وفرت سبل الراحة لكافة مواطنيها، مبينة أنه بفضل الدعم المقدم للمرأة الإماراتية، فنجدها في مجلس الوزراء والمجلس الوطني الاتحادي وكل الدوائر المحلية والحكومية، الأمر الذي أكسبها سمعة عالمية استطاعت من خلالها أن تتبوأ المرتبة الأولى من حيث التقدير والاحترام، كما أن تخصيص يوم للاحتفاء بها يدلل على مدى اهتمام القيادة الرشيدة بدورها، الأمر الذي يعزز من قدراتها.

    وقالت استشارية الجراحة العامة في مستشفى الزهراء: لقد واكبت المرأة كل معطيات العصر، بعد أن امتلكت المقومات والتحصيل العلمي المتميز، فساهمت في بناء المجتمع انطلاقاً من أسرتها ومجتمعها، واعتلاء مواقع الريادة والقيادة في العمل الوطني، حيث أثبتت جدارتها، مما عزز فيها الثقة الكبيرة لفتح آفاق العمل الوطني والمهني على أوسع أبوابه، واستطاعت أن تكون على رأس منظومة العمل الوطني في شتى المجالات.

    طباعة Email