العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    19 % من مرضى «كورونا» في العناية المركزة يعانون من خلل بوظائف الكبد

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    كشفت نتائج بحث طبي حول تداعيات فيروس كورونا على الكبد أن نحو 19 % من مرضى «كوفيد 19»، الذين تستدعي حالتهم الصحية الدخول إلى المستشفى يعانون من خلل في وظائف الكبد، وبالأخص لدى حالات وحدة العناية المركزة.

    وتكون فريق البحث العلمي من باحثين من مراكز علمية مختلفة شملت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بالدكتورة سعاد هناوي، استشاري أول بوزارة الصحة والدكتورة هيفاء هناوي والدكتور كاشف نعيم من كلية الطب بجامعة الشارقة والدكتورة نهى الإمام بدراسة تأثير ضعف الكبد على اختبارات الدم المختبرية والأعراض والنتائج السريرية ومعدل الوفيات لدى مرضى «كوفيد 19» وقد تم نشر هذه الدراسة في المجلة السعودية للعلوم البيولوجية.

    أعراض

    وتم في البحث دراسة الأعراض المرضية، والنتائج المختبرية، والفحوصات التصويرية، والمضاعفات الإكلينيكية لمرضى «كوفيد 19» الذين تم إدخالهم للمستشفى ومنه تم تحديد نسبة المرضى الذين يعانون من خلل وظائف الكبد.

    ومن ثم تم تصنيف مرضى «كوفيد 19» إلى مجموعتين الأولى التي تعاني والأخرى التي لا تعاني من خلل وظائف الكبد، وعليه تمت مقارنة المجموعتين باستخدام نظام الإحصاء الحيوي.

    وظائف

    كما بينت الدراسة أن المرضى الذين يصابون بخلل وظائف الكبد أكثر عرضة للإصابة بالضائقة التنفسية الحادة. وأظهرت فحوصاتهم المختبرية أنهم أكثر عرضة لنزول كريات الدم البيضاء الليمفاوية، وارتفاع كريات الدم البيضاء المعروفة باسم النيوتروفيل، وارتفاع مختلف أنواع المواد الالتهابية مثل مادة بروتين سي التفاعلي، هيدروجين اللاكتات، البروكالسيتونين، وفيريتين، ومادة ثنائيات-د.

    وقد خلصت الدراسة إلى أن مرضى «كوفيد 19» المصابين بإصابة كبدية حادة هم أكثر عرضة لمضاعفات المرض بما في ذلك الوفاة.

    وقالت الدكتورة سعاد: رغم مرور ما يقرب العامين على تفشي الجائحة، ما زالت البحوث العلمية تفسر، وتوضح لنا ماهية الفيروس وطرق التعامل معه، مشيرة إلى أن المرض يأتي بأعراض مختلفة مثل الحمى والتهاب الحلق وفقدان التذوق والشم، ويمكن أن ينتهي بالالتهاب الرئوي وحتى الضائقة التنفسية الحادة (متلازمة ARDS). كما ارتبطت مضاعفات «كوفيد 19» بأمراض مصاحبة متعددة بما في ذلك مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، وكذلك ضعف القلب والجهاز الهضمي والكلوي.

    وعلى الرغم من أن الرئة هي الموقع الرئيسي لعدوى «كوفيد 19»، إلا أن التقارير السابقة أشارت إلى أن نحو 10 % من مرضى «كوفيد 19» قد يصابون بتلف في الكبد.

    نظريات

    وتابعت: «تم اقتراح العديد من النظريات المحتملة لتفسير خلل وظائف الكبد في مرضى «كوفيد 19»، ومن النظريات التي تم عرضها الالتهاب الناجم عن ضعف المناعة بما في ذلك عاصفة السيتوكين، أما التفسير الثاني فهو الدخول الفيروسي المباشر من خلال إنزيم تحويل الأنجيوتنسين الموجود على الخلايا الصفراوية في أنسجة الكبد، مما يتسبب في خلل في القناة الصفراوية، وهناك تفسير آخر محتمل هو السمية الكبدية التي تسببها بعض الأدوية المستخدمة لعلاج «كوفيد 19»، أيضاً، يمكن أن يكون الالتهاب الرئوي والأعراض الحرجة لـ«كوفيد 19» عاملاً مساهماً في تلف الكبد، ورجحت بعض الدراسات أن «كوفيد 19» قد يؤدي إلى مزيد من تلف الكبد لدى المرضى الذين يعانون من أمراض الكبد الموجودة مسبقاً».

    طباعة Email