العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    12 مليون درهم أنفقتها «الرحمة الخيرية» داخل الدولة وخارجها بالنصف الأول

    كشفت جمعية الرحمة للأعمال الخيرية أن حجم إنفاقها خلال النصف الأول من العام الجاري على مختلف المبادرات والمشاريع والبرامج الإنسانية والتنموية والمجتمعية داخل وخارج الدولة بلغ 11.800.000 درهم.

    وأكد عبدالله سعيد الطنيجي الأمين العام للرحمة للأعمال الخيرية أن إقبال أهل الخير للتبرع بما جادت به أيديهم منح المؤسسة القدرة البالغة لتأدية رسالتها السامية في نهضة وتنمية الشعوب الفقيرة، مضيفاً أن تعاون أبناء المجتمع من المواطنين والمقيمين منحنا الثقة في قدرتنا على الوصول بالتبرعات إلى كل محتاج.

    وأوضح الطنيجي أن نجاح تلك المشاريع التي تنفذها المؤسسة خارجياً وداخلياً جعل المؤسسة من المؤسسات الرائدة في هذا المجال، مؤكداً أن ثمرات هذا العمل هي نتاج توجيهات قيادتنا الحكيمة التي تدفع عجلة العمل الخيري لمزيد من التطور والرقي.

    ومن جانبه أشار سالم حسن النعيمي الأمين العام المساعد للرحمة أن المشاريع الخارجية التي تنفذها المؤسسة تعكس المعدن النفيس الذي تتمتع به دولة الإمارات قيادة وشعباً، وأن المؤسسة تبنت خلال النصف الأول بناء 181 مسجداً خارج الدولة بتكلفة إجمالية بلغت 9.218.000 درهم، وشملت مشاريع المؤسسة توصيل المياه النقية إلى سكان تلك البلدان التي تفتقر إلى هذه المياه، حيث تبنت حفر 177 بئراً وتركيب 266 مضخة بقيمة إجمالية 1.321.000 درهم، وأولت المؤسسة اهتماماً بالغاً بالتعليم فقامت ببناء 15 فصلاً دراسياً مجهزاً بكل المستلزمات بتكلفة 346.500 درهم، كما اهتمت المؤسسة بصحة الإنسان وقامت ببناء عيادة طبية مجهزة بكل المستلزمات والأجهزة الطبية بتكلفة بلغت 88.000 درهم.

     وامتدت يد الرحمة لمساندة الأسر المنتجة خارج الدولة بدعمهم عن طريق توفير مشاريع صغيرة لتوفير رزق يومي لها وغيرها من المشاريع التي تضمن معيشة كريمة لهم.

    طباعة Email