العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شرطة دبي تعزز تبادل الثقافات مع القناصل والشخصيات الدبلوماسية

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    عززت إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بالتنسيق مع قسم الشؤون الدبلوماسية والقنصلية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي من مبادرتها المتمثلة في التبادل الثقافي مع القناصل والشخصيات الدبلوماسية في الدولة من خلال مبادرتها المجتمعية «تبادل الثقافات بالزيارات» الهادفة إلى تنظيم زيارات للقناصل وشخصيات دبلوماسية إلى متحف شرطة دبي ومختبر الابتكار الأمني لتعريفهم بتاريخ شرطة دبي وإجراءاتها.

    وأكد بطي أحمد بن درويش الفلاسي مدير إدارة التوعية الأمنية أن المبادرة التي تأتي بتوجيهات معالي الفريق عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي ومتابعة العميد خالد شهيل مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع تمكنت في مرحلتها الأولى من إعداد برنامج زيارات خاصة لقناصل ست دول هي: الكويت وغرينادا وتركيا وطاجكستان ولبنان وزامبيا إلى متحف شرطة دبي ومختبر الابتكار الأمني.

    ولفت إلى أن الزيارات تحقق الهدف الاستراتيجي للقيادة العامة لشرطة دبي في العمل على إسعاد المجتمع من خلال تعزيز أواصر الترابط والتعاون المشترك ونشر التوعية بالرسالة السامية لشرطة دبي.

    تواصل

    وأضاف الفلاسي أنه في إطار حرص شرطة دبي على التواصل مع مختلف قناصل الدول والجاليات المقيمة في الدولة عملت على تأسيس قسم خاص في إدارة التوعية الأمنية تحت اسم «قسم التنوع الثقافي» ويهدف إلى توعيتهم بالمهام الشرطية والإجراءات المختلفة وتنفيذ زيارات ميدانية لهم إلى جانب المشاركة في أنشطتهم وفعاليتهم المُختلفة بما يعزز من مبادئ التواصل والتعاون المشترك.

    من جانبه، قال الرائد علي يوسف يعقوب رئيس قسم التنوع الثقافي بالوكالة في إدارة التوعية الأمنية إن الزيارات تضمنت اصطحاب القناصل والوفود الدبلوماسية في جولات في أروقة متحف شرطة دبي وأقسامه، لتعريفهم بتاريخ شرطة دبي والهوية المؤسسية لها منذ التأسيس عام 1956.

    طباعة Email