00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الإمارات للدراسات» يعلن إنشاء مكتب التطوير المؤسسي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، تأسيس مكتب التطوير المؤسسي، والذي يهدف إلى تطوير الهيكل التنظيمي للمركز وتحديثه بما يناسب الأهداف الموضوعة، ورفع الأداء وتحسين العمليات الرئيسية، وإعداد وتطبيق سياسات الحوكمة، وإعداد إحصائيات دورية عن الأداء والأعمال التي تدخل ضمن اختصاص كل إدارة، جاء ذلك في مستهل الاجتماع الذي عقد أمس، لإطلاق الخطة الاستراتيجية للمركز للفترة (2021-2023).

خريطة طريق

واستهدفت الخطة وضع أسس مستدامة لمركز فكر ريادي يستشرف المستقبل، من خلال تعزيز مفهوم المجتمع القائم على المعرفة، وتطوير نموذج أعمال رائد يعزز الدراسات المستقبلية والاستراتيجية والاستثمار الأمثل للموارد، وذلك من خلال تكريس ثقافة الوعي لدى المجتمع في القضايا الاستراتيجية، وبناء القدرات المواطنة، والاستفادة القصوى من الكوادر المتخصصة، وتعزيز حضور المركز للوصول إلى مصاف مراكز الفكر العالمية، ونشر المعرفة، وترسيخ ثقافة الابتكار واستشراف المستقبل، وتشمل الخطة خريطة طريق للتطوير المؤسسي، خلال العام الحالي، تتضمّن العديد من المستهدفات، منها: اعتماد الاستراتيجية، وإعداد الخطط التشغيلية. أما القيم المؤسسية للخطة، فتشمل: تطوير بيئة العمل، وبناء القدرات، والاستدامة، وتنويع المنتجات الملائمة للاحتياجات، وبناء الشراكات، واستثمار الموارد.

خطة

وأكد النعيمي أن المركز يهدف من الخطة الاستراتيجية إلى ترسيخ الطابع المؤسسي؛ لكي يكون أكثر قدرة على المضي في تحقيق أهدافه، وتحقيق النقلة النوعية المأمولة في أدائه للمهام المختلفة التي يقوم بها. وأكد أن وجود الاستراتيجية الواضحة قضية حيوية بالنسبة إلى أي مؤسسة، لأنها تحدد الأولويات المطلوبة وآليات تحقيقها. وأضاف أن الكفاءات البشرية هي العنصر الرئيسي في تطوير أداء عمل المؤسسات المختلفة، مشيراً إلى أن تكريس قيم العمل المؤسسي يُعدّ ضرورة حيوية لجعل هذه المؤسسات أكثر قدرة على العطاء والابتكار والتميز.

طباعة Email