العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «بوصلة نايف» يخفض سرقة المحلات 75 % .. ويحقق صفر بلاغات في سوق الذهب

    صورة
    حقق البرنامج الأمني «بوصلة نايف» نتائج إيجابية منذ تطبيقه في المنطقة وسجل صفر بلاغات في سوق الذهب وصفر وفيات للحوادث المرورية وخفض السرقة من المحلات ليلاً بنسبة تخطت 75%.
     
    فيما تم العمل على منع الجرائم التي تقع نتيجة توزيع بطاقات المساج، والسرقة بالنشل أو الحيلة، ومنع انتشار الباعة المتجولين والحمالين غير المرخصين، كذلك تم التعاون مع المحال التجارية للقضاء على ظاهرة البضائع المتروكة المعرضة للسرقة.
     
    وأكد العميد الدكتور طارق تهلك مدير مركز شرطة نايف لـ«البيان» أن المركز تمكن من إنجاز دراسات أمنية ومرورية عدة وأطلق العديد من المبادرات الجديدة كلياً مثل استخدام الطائرات بدون طيار في حفظ أمن الشارع وضبط المخالفين، وتعيين أول ضابط مناوب من العنصر النسائي، كذلك تعاون المركز مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي لعمل إشارات مشاة جديدة بمواصفات خاصة لمنع حوادث الدهس، وهو الأمر الذي أدى إلى الوصول إلى صفر وفيات في الحوادث المرورية.
     
    فرق عدة
     
    وأشار العميد تهلك إلى أن برنامج «بوصلة نايف» يضم فرقاً عدة منها الفريق الاستباقي الذي يعمل على تقسيم المنطقة إلى مناطق صغيرة ودراسة طبيعة كل منطقة ورصد الجرائم والثغرات الأمنية بهدف الوصول إلى التنبؤ بالجرائم ومنع وقوعها، وبالفعل حققت الدراسات نتائج رائعة عبر خفض جميع أنواع البلاغات من خلال زيادة أعداد الكاميرات واستخدام الأحدث منها والتأكد من كفاءتها.
     
    إضافة إلى إعادة توزيع الدوريات وعناصر الشرطة على مدار الساعة والاستعانة بالكلاب البوليسية والخيالة في بعض الأوقات إضافة إلى استخدام الدراجات الهوائية والكهربائية، بهدف جعل المنطقة الأكثر أمناً وأماناً لقاطنيها مع الوضع في الاعتبار التحديات الموجودة مثل وجود اكبر سوق للذهب في المنطقة، وانتشار المحال التجارية التي تبيع بضائع بالملايين.
     
    وأفاد مدير مركز شرطة نايف بأن فرق البحث في المركز ألقت القبض على آسيوي سرق 100 هاتف متحرك بقيمة فاقت 65 ألف درهم في غضون 10 ساعات فقط، إذ قام اللص بفتح
    المحل عنوة أثناء الليل وقام بسرقة الهواتف ولاذ بالفرار، وبمجرد تلقي البلاغ تحركت فرق البحث في المركز وتم تحديد هويته وإلقاء القبض عليه في وقت قياسي وإعادة كافة المسروقات إلى المحل.
    استدراج
     
    وقال العقيد عمر عاشور نائب مدير المركز: إن فرق العمل في المركز تمكنت من القضاء على الجرائم التي كانت تقع بسبب توزيع كروت المساج والتي يقوم بها مجموعة من الأشخاص بهدف استدراج الضحايا وابتزازهم بطرق عدة، كما تم القضاء على ظاهرة الباعة المتجولين والحمالين غير المرخصين، منوهاً بأنه يتم الاجتماع بشكل دوري بأصحاب المحال الكبرى في المنطقة للاستماع إلى ملاحظاتهم وتوعيتهم بطرق تساهم في الحفاظ على تجارتهم وأموالهم.
     
    طباعة Email