برئاسة سيف بن زايد

مجلس السعادة في «الداخلية» يناقش تطوير العمل الشرطي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ترأس الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس، اجتماع مجلس السعادة والإيجابية بوزارة الداخلية «عن بعد».

واستعرض المجلس أمام سموه المؤشرات الرئيسية ونتائج الأداء الاستراتيجية وعدداً من المواضيع المتعلقة بالمبادرات والمشاريع التي تستهدف تطوير منظومة العمل الشرطي والأمني وتعزيز جودة الخدمات المقدمة والإجراءات والتدابير الاحترازية التي تتخذها الوزارة في الحرص على صحة وسلامة العاملين والمتعاملين.

خدمات ذكية

واستمع سموه لشرح موجز عن سير العمل بخدمة «مركز الشرطة في هاتفك» الريادية ومدى نجاحها في تحقيق أهدافها الاستراتيجية من التسهيل على المتعاملين والإسهام في تعزيز سعادتهم من خلال خدمات ذكية.

كما اطلع سموه على نتائج مؤشر الشعور بالأمان من مؤشرات الأجندة الوطنية، والمبادرات التي تمت في سبيل تحقيق المستهدف.

حضر الاجتماع عبر تقنيات الاتصال «عن بعد»، معالي الفريق ضاحي خلفان، تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، والقادة العامون للشرطة بالدولة، واللواء الركن خليفة حارب الخييلي، رئيس مجلس التطوير المؤسسي بالوزارة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، مفتش عام وزارة الداخلية، واللواء سالم علي مبارك الشامسي، وكيل وزارة الداخلية المساعد للموارد والخدمات المساندة، واللواء الدكتور جاسم محمد المرزوقي، قائد عام الدفاع المدني، واللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي، مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون التميز والريادة، واللواء الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان، مدير قطاع شؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي، واللواء عبد العزيز مكتوم الشريفي، مدير عام الأمن الوقائي، والعميد محمد حميد بن دلموج الظاهري، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وعدد من الضباط.

 

طباعة Email
#