العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ارتفاع درجة الحرارة والإهمال في الصيانة أهم الأسباب

    116 حريق مركبة خلال 5 أشهر في دبي والتعديل يحولها قنبلة موقوتة

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    سجلت أحدث الإحصاءات في شرطة دبي وقوع 116 حريق مركبة منذ بداية العام الجاري، وحتى نهاية شهر مايو المنصرم، والذي سجل 34 حادثاً، مع توقعات بارتفاع حرائق المركبات خلال الشهور المقبلة، وفقاً للمؤشر، حيث تبين أن ارتفاع درجة الحرارة والإهمال في الصيانة، والتعامل مع فنيين غير متخصصين، أسباب لوقوع الحرائق التي تحدث فجأة، وقد تسبب في إصابات بليغة أو وفيات، كذلك يؤدي إحداث تعديلات على المركبات، إلى تحويلها إلى قنبلة موقوتة، في ظل الحرارة الشديدة.

    وتفصيلاً، قال النقيب مهندس محمد سعيد عبيد بن عابد رئيس قسم الحرائق بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي، لـ «البيان»: إنه تم تسجيل 116 حريق مركبة خلال 5 أشهر الأولى من العام الجاري، تنوعت بين مركبة صغيرة وباص كبير وشاحنة، وأنه من المتوقع أن تزيد الحوادث خلال أشهر الصيف، بسبب ارتفاع درجة الحرارة، وإهمال الصيانة، واللجوء لورش تصليح غير موثوق بها، من أهم الأسباب، داعياً إلى ضرورة الإلمام بالمبادئ الأساسية للسيارات، وعدم ترك أي مواد قابلة للاشتعال داخل السيارة.

    وأضاف النقيب بن عابد، أنه بعد فحص المركبات في العديد من الحوادث التي وقعت، تبين أن هناك عدة أسباب لاندلاع الحريق، منها وجود خلل كهربائي، أو احتراقها في حادث أو أسباب أخرى، لافتاً إلى أن نقص الماء في خزان الماء، وسوء عزل الأسلاك، أو خطأ في وضعية شمّاعات الاحتراق، وتمزق أنبوب العادم، وتسرّب البنزين من خلال أنابيب التغذية والخزان وفتحة التعبئة، من أسباب اندلاع الحرائق في المركبات، داعياً إلى ضرورة الاهتمام بصيانة المركبات باستمرار، واختيار الكراجات وورش التصليح المعروفة، والتأكد من قدرة الفنيين فيها على إيجاد العطل وإصلاحه.

    احتياطات

    ومن جانبه، أكد النقيب حمدان حمد السويدي مدير إدارة الحماية المدنية بالدفاع المدني في دبي، ضرورة اتخاذ الإجراءات والاحتياطات اللازمة، لتجنب وقوع حرائق في السيارات، وأنه عند وقوع الحريق، يجب ترك السيارة فوراً، والاتصال بالدفاع المدني 997، واستخدام المطفأة اليدوية، بعد التدريب على استخدامها، ودون تعريض حياة الشخص أو الآخرين للخطر.

    وأشار النقيب السويدي إلى أن المركبة تحتوي على عناصر قابلة للاشتعال، مثل الوقود السائل، والزيوت، ومكونات التنجيد، والبلاستيك والمطاط، والشبكة الكهربائية، وحرارة المحرك، وشمعات الاحتراق والعادم، وأنه للوقاية من الحرائق، يجب اتخاذ مجموعة من الإجراءات، أهمها المراقبة اليومية لمعدلات مياه التبريد وزيت المحرك، وتنفيذ الصيانة من قبل فني مختص، وقاية للمركبة وحماية لمستخدميها، وإغلاق غطاء خزان الوقود بإحكام، لمنع التسرب، وتفادي خطر الاشتعال، والامتناع عن التدخين داخل المركبة أو بجوارها، مع ضرورة الاحتفاظ بحقيبة الإسعاف الأولي، والتدريب على استخدامها.

    كلمات دالة:
    • حرائق المركبات،
    • شرطة دبي،
    • قنبلة موقوتة،
    • السيارات،
    • درجة الحرارة
    طباعة Email