وفق مؤشر مؤسسة «إيدلمان» الأمريكية للدراسات والاستشارات

الإمارات تحتفظ بمكانتها ضمن الثلاثة الكبار عالمياً في الثقة بالحكومات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

احتفظت الإمارات بمكانتها ضمن المراكز الثلاثة الأولى عالمياً في ثقة الشعوب بحكوماتها، وفقاً للبيانات الواردة في ملحق فصل الربيع لعام 2021، من «مؤشر إيدلمان للثقة»، الصادر أمس عن مؤسسة «إيدلمان» الأمريكية للدراسات والاستشارات. وأصدرت المؤسسة الملحق بعنوان «عالم في صدمة نفسية»، حيث رصدت فيها التغيرات التي طرأت على مستويات ثقة الشعوب بحكوماتها منذ تاريخ طرح الإصدار العام من «مؤشر إيدلمان للثقة 2021»، في يناير الماضي، وذلك في ظل استمرار أزمة الثقة العالمية الناجمة عن استمرار تفشي جائحة «كوفيد 19».

وأفادت بيانات الملحق، بأن مستوى ثقة الشعب الإماراتي بحكومته ارتفع بنسبة 3 % منذ مطلع العام الجاري، حيث بلغ حالياً 83 %، بالمقارنة مع 80 %، وفقاً لبيانات المؤشر العام الصادر في يناير الماضي، وبذلك احتفظت الإمارات في مايو الجاري بوجودها ضمن الثلاثة الكبار عالمياً، وهي نفس المكانة التي شغلتها في يناير.

صدارة

وكانت صدارة المؤشر في مُلحَق الربيع، من نصيب الصين، التي بلغت نسبة الثقة لدى شعبها بحكومتها 88 %، وبارتفاع نسبته 6 %، بالمقارنة مع يناير، وجاءت المملكة العربية السعودية في المركز الثاني، بنسبة ثقة بلغت 85 %، وبارتفاع 3 %، بالمقارنة مع يناير.

وأظهرت النتائج أيضاً أن الدول الثلاث الأولى على المؤشر، هي فقط على مستوى العالم التي شهدت ارتفاعاً في ثقة الشعب بالحكومة منذ يناير الماضي.

وعانت كافة دول العالم تراجعاً في ثقة شعوبها بحكوماتها منذ مطلع العام، بما في ذلك اليابان، وكندا، والولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وألمانيا، وفرنسا، وكوريا الجنوبية، والهند.

ومن الجدير بالذكر، أن متوسط الثقة العالمي في الحكومات بلغ 56 % في مايو، بارتفاع نسبته 1 %، بالمقارنة مع يناير.

وقفزت الإمارات إلى المركز الثالث عالمياً على المؤشر الفرعي الخاص بمستوى ثقة القاعدة العريضة من السكان في الحكومة، بالمقارنة مع المركز الرابع في يناير، حيث بلغت النسبة في مايو 68 %، بينما بلغت في يناير 65 %.

كما حافظت الإمارات على المركز الرابع عالمياً في مستوى ثقة السكان المثقفين والمُطّلِعين في الحكومات، وهو نفس مركزها في يناير، فيما سجلت قفزة بنسبة 3 % في مستوى الثقة، حيث بلغ في مايو 82 %، بالمقارنة مع 79 % في يناير.

ريادة

وجاءت الإمارات في المركز الثالث عالمياً أيضاً، في تراجع حالة القلق بسبب الجائحة لدى السكان، بمعنى زيادة تفاؤلهم بتوافر المزيد من الفرص لعودة الحياة إلى طبيعتها ما قبل الجائحة في أسرع وقت، وبلغت نسبة القلق بسبب الجائحة في الإمارات 52 %، علماً بأن متوسط نسبة القلق عالمياً بلغ 65 %.

وحققت الإمارات قفزة هائلة في مستوى ثقة السكان بالشركات والأعمال التجارية، حيث ارتفعت نسبة الثقة في مايو بنسبة 5 %، بالمقارنة مع يناير، لتستقر عند 72 %، ما منح الإمارات المركز الرابع عالمياً على هذا المؤشر الفرعي.

وبنفس نسبة الارتفاع، حققت الإمارات قفزة أخرى في مستوى الثقة بأصحاب الأعمال التجارية، حيث بلغت نسبة الثقة 80 % في مايو، بالمقارنة مع 75 % في يناير.

كما سجلت الإمارات ارتفاعاً أيضاً في نسبة ثقة الشعب بوسائل الإعلام، حيث بلغت في مايو الجاري 60 %، بالمقارنة مع 56 % في يناير.

ولم تكن ثقة السكان في الإمارات بالمنظمات غير الحكومية استثناء من حالة الارتفاع العام التي شهدتها الإمارات في مستويات الثقة، حيث ارتفعت في مايو إلى 67 %، بينما كانت في يناير 65 %.

وباتت الإمارات في المركز الثاني عالمياً في نسبة ثقة السكان بالسلطات الصحية المحلية، حيث بلغت النسبة في مايو 85 %، وبارتفاع 4 % بالمقارنة مع يناير.

ومن الجدير بالذكر، أن الإمارات جاءت ضمن 8 دول فقط عالمياً شهدت ارتفاعاً في مستويات الثقة بالسلطات الصحية المحلية منذ مطلع العام.

وسجلت الإمارات ارتفاعات أيضاً في مستويات ثقة سكانها بكلٍ من الاتحاد الأوروبي «65 %، بالمقارنة مع 62 % في يناير»، والأمم المتحدة «70 %، بالمقارنة مع 68 % في يناير»، ومنظمة الصحة العالمية «76 %، بالمقارنة مع 68 % في يناير».

طباعة Email