00
إكسبو 2020 دبي اليوم

2200 أسرة مواطنة ومقيمة استفادوا من حملة خيرية أم القيوين الرمضانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

استفاد 2200 أسرة ومواطنة ومقيمة من حملة جمعية أم القيوين الخيرية والتي أطلقتها في شهر رمضان المبارك، وتم صرفها على مشاريع زكاة المال وإفطار الصائم والمير الرمضاني وغيرها من المشاريع الخيرية، حيث التزمت الجمعية خلال تنفيذ هذه المشاريع بكافة الإجراءات والتدابير الاحترازية التي وجهت بها الحكومة لمواجهة مخاطر انتشار فيروس كورونا بالتقليل بقدر الإمكان من التجمعات، لذلك تم وضع خطط بديلة لاستيعاب المستفيدين.

وتوجه الشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس مجلس إدارة جمعية أم القيوين الخيرية بالثناء والتقدير إلى أصحاب الخير على دعمهم ومساندتهم للبرامج والمشاريع الخيرية التي تقدمها الجمعية سنوياً، كما توجه بالشكر لبنك دبي الإسلامي باعتباره الراعي الرئيس للجمعية، بالإضافة إلى المحسنين والداعمين لمشاريع حملة شهر رمضان المبارك لهذا العام 2021.

وأشاد المعلا بالدعم اللامحدود، الذي تحظى به جمعية أم القيوين الخيرية ما كان له الأثر الكبير في استكمال انطلاقتها عبر تحقيق مشاركة فعالة مع المؤسسات والجهات المختلفة لمساعدة الأسر المتعففة بإقامة البرامج والمشاريع الخيرية، مثمناً جهود المحسنين والرعاة الذين كانوا دائمين في العطاء الخيري، بفضل الجهود المباركة والتشجيع الدائم لمسيرة الخير الطيبة، أصبحت جمعية أم القيوين الخيرية تحظى بثقة الكثير من المحسنين وفاعلي الخير، ومقصد طالبي المساعدات والإعانات.

من جهته قال عيسى علي بولحيول مدير الجمعية إن جمعية أم القيوين الخيرية تسعى منذ تأسيسها على تقديم الشكر والتقدير لكافة الداعمين لمشاريعها الخيرية عرفاناً لهم واعترافاً منها على ما يقدمونه من خير للأسر المتعففة والمحتاجة، فكان لزاماً علينا أن نثمن هذا العطاء لهم، ومشاركتهم لنا في تحقيق الأهداف والرؤية، التي بنيت على أساسها القواعد الأولى للجمعية وهي تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي، مبيناً أن ما تم إنجازه وتحقيقه في جمعية أم القيوين الخيرية ما كان ليتم لولا توفيق الله عز وجل وجهود المحسنين والرعاة الأفاضل.

طباعة Email