00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«صحة» تستقطب أبناء الإمارات للارتقاء بالكادر التمريضي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي
تولي شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» أهمية كبيرة لكوادرها التمريضية، خاصة العاملين في هذا القطاع من أبناء الإمارات الذين تحرص «صحة» على استقطابهم للعمل في منشآتها، وتوفير كل سبل التدريب والتعلم والترقي في مجال عملهم.
 
وقالت عائشة المهري، مدير دائرة التمريض في «صحة» - بمناسبة اليوم العالمي للتمريض الذي يصادف 12 مايو من كل عام -، إن للعاملين في مهنة التمريض دوراً حيوياً في القطاع الصحي من خلال تواصل الممرضين المستمر والمباشر مع المرضى والمراجعين للمنشآت الطبية، فالفريق التمريضي الناجح والمتمرس إكلينيكياً يسهم إسهاماً فاعلاً في نجاح المنشأة الصحية.
 
وأضافت إن لدى شركة «صحة» كادراً تمريضياً متميزاً يصل عدده إلى 6963 ممرضة وممرضاً بينهم 163 ممرضة إماراتية، إذ تفتح شركة «صحة» أبواب منشآتها لجميع الشباب المواطنين من الجنسين للانضمام إلى الكادر التمريضي في «صحة»، وتخصص الموارد والإمكانيات التدريبية لأبناء الإمارات.
 
نماذج
 
وتزخر منشآت شركة «صحة» بنماذج مشرفة من بنات الإمارات اللائي اخترن هذا التخصص وقدمن وما زلن يقدمن الكثير في مجال عملهن لخدمة أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها، ومنهن سكينة محمد علي الهاشمي، ممرض مسؤول في الخدمات الطبية في مدينة الشيخ خليفة الطبية إحدى منشآت شركة «صحة».
 
والتي تدرس الدكتوراه في التمريض - الباطنية والجراحة في جامعة جورج واشنطن الأمريكية وحاصلة على ماجستير في التمريض - الصحة العامة من جامعة الإمارات وماجستير آخر في القيادة والتطور المؤسسي من كلية أبوظبي.
 
وتعمل سكينة الهاشمي ضمن الكادر التمريضي لشركة صحة منذ 12 عاماً.. وأعربت عن حبها لعملها الذي يمكنها من مساعدة أبناء وطنها والمقيمين على أرضه وعبرت عن فخرها الكبير كونها ممرضة تشارك في نهضة الإمارات.
 
ومن الكادر التمريضي لدى «صحة» الممرضة نينا عون التي تتمتع بخبرة تصل إلى 35 عاماً وهي قابلة قانونية تعمل مديرة وحدة في مستشفى الكورنيش أحد منشآت شركة «صحة»، والتي أكدت أهمية مهنة التمريض وهو ما تجلى في جائحة كورونا. وحثت أبناء الإمارات من الجنسين على دراسة التمريض والعمل في هذه المهنة الإنسانية النبيلة، إذ تؤدي الكوادر التمريضية دوراً مهماً في توفير الرعاية الصحية عالية الجودة لأفراد المجتمع.
 
ومن الكادر التمريضي في «صحة» أيضاً تحرير إبراهيم الطل التي تعمل في مستشفى مدينة زايد التابع لمستشفيات الظفرة أحد منشآت «صحة» والتي التحقت بالعمل عام 2008 والتي عملت في قسم الأطفال الخدج لنحو 10 سنوات قبل أن تتولى مهمة تدريب الممرضات والممرضين في مستشفيات الظفرة ونقل خبراتها للممرضين الجدد.
 
طباعة Email