20 مليون درهم مبيعات تعاونية الاتحاد من المنتجات المحلية في 2020

كشفت تعاونية الاتحاد، عن أن مبيعاتها من الخضراوات والفواكه من المنتجات العضوية والمائية الإماراتية، بلغت نحو 20 مليون درهم في عام 2020، مشيرة إلى أن دعم وتشجيع الزراعة الإماراتية، نابع من صميم أهدافها الرامية للإسهام في تحقيق بيئة زراعية مستدامة، وتعزيز المخزون والأمن الغذائيين.

وقال يعقوب البلوشي مدير إدارة تجارة الأغذية الطازجة في التعاونية: «تقدم التعاونية تسهيلات كبيرة للمزارع المحلية، لتشجيع الزراعة المستدامة، إلى جانب الإسهام في بناء أمن غذائي مستدام، مشيراً إلى أن عدد المزارع العضوية التي تتعامل معها التعاونية، تبلغ نحو 50 مزرعة، منها 20 مزرعة مائية، موضحاً أن التعاونية تستورد منتجات من خضراوات وفواكه من أكثر من 16 دولة، لضمان أفضل المنتجات بأسعار تنافسية».

ولفت إلى أن التعاونية مستمرة منذ عام 2007، في دعم المنتجات العضوية والمائية، من باب ضمان الأمن الغذائي والصحي للمستهلكين، بالتعاون مع الجهات المعنية في الدولة.

هذا، ويكون دعم المزارعين المواطنين، من خلال تطوير إجراءات التسجيل والتعاقد، واتسامها بالسهولة واليسر، وتخصيص مساحات لعرض منتجات المزارعين المواطنين مجاناً، وصرف المستحقات المالية بسرعة، بالمقارنة مع باقي الموردين، إلى جانب توجيههم لزراعة الأصناف المهمة المطلوبة، من خلال برنامج سنوي مسبق لتجنب تكدس المنتجات، وتشجيعهم للتطوير والإبداع في طريقة العرض والتعبئة، ووضع شعارات خاصة للتسويق، والمتابعة مع المزارع، من خلال الزيارات الدورية لهم، ومتابعة خطوط ومدخلات الإنتاج من المنطقة الغربية إلى الفجيرة.

كما تعقد اجتماعات دورية تحت إشراف التعاونية، لتبادل الخبرات، وأفضل الممارسات الزراعية والإنتاجية، وورش ودورات تدريبية لهم في التعاونية، لمعرفة أفضل الممارسات التجارية، والحرص على خلق فرص وظيفية واستثمارية للمزارعين المواطنين، وتسويق منتجاتهم الزراعية.

طباعة Email
#