«أدنوك» تقدم تبرعاً مالياً لدعم برامج «الهلال» الرمضانية

قدمت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» تبرعاً مالياً لدعم برامج الهلال الأحمر الإماراتي الرمضانية داخل الدولة هذا العام، المتمثلة في مشروع المير الرمضاني وإفطار الصائم الذي تضمن هذا العام توزيع الطرود الغذائية على الأسر المتعففة والشرائح العمالية، بدلاً من إقامة الخيام الرمضانية بسبب الظروف الصحية الراهنة، كما خصصت أدنوك جزءاً من تبرعها لدعم مؤسسة الغدير للحرف الإماراتية التابعة للهيئة.

وقامت الشركة بالتنسيق مع الهلال الأحمر بتوزيع 1000 صندوق من المير الرمضاني على الأسر المتعففة، و25 ألف وجبة إفطار لخط الدفاع الأول والمتعففين في عشرة مواقع على مستوى الدولة.

وتعتبر شركة أدنوك من الشركاء الاستراتيجيين للهلال الأحمر، والداعمين الدائمين لبرامجه الإنسانية ومشاريعه التنموية محلياً وخارجياً، وترتبط أدنوك باتفاقية شراكة مع الهيئة، تقوم بموجبها برعاية الحملات التي تنظمها هيئة الهلال الأحمر لحشد الدعم لمبادراتها وبرامجها وأنشطتها المختلفة، وتطوير استراتيجية عمل مشتركة للمزيد من التعاون الإنساني والمجتمعي بينهما.

وأكد حمود عبد الله الجنيبي نائب الأمين العام للتسويق وتنمية الموارد في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن شركة أدنوك تضطلع بدور حيوي في دعم الاقتصاد الوطني، ودفع عجلة الإنتاج في الدولة، كما أنها لم تغفل دورها الإنساني والاجتماعي، فكانت مثالاً للتعاطي الخلاق مع قضايا الوطن الحيوية، وتعزيز مسيرة الدولة الإنسانية والتنموية، من خلال مساندتها المستمرة للجمعيات والمنظمات الإنسانية والتطوعية في الدولة، ورعايتها لأنشطتها وبرامجها وعلى رأسها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي التي تحظى بدعم قوي من أدنوك لتحقيق أهدافها وغاياتها الإنسانية.

وقال الجنيبي إن شركة أدنوك عودتنا دائماً على رعاية ودعم حملة رمضان والحملات الموسمية والطارئة الأخرى، وهذا العام عززت الشركة دعمها نسبة للظروف الطارئة الناجمة عن جائحة (كوفيد19)، تقديراً منها للأعباء والتداعيات الصحية والاقتصادية والاجتماعية التي خلفتها الجائحة على حياة الكثير من الشرائح التي تستهدفها هيئتنا الوطنية في شهر رمضان الكريم، وبفضل هذا الدعم القوي تمكنت الهيئة من التوسع في برامجها وتحقيق انتشار أكبر وسط المستهدفين داخل الدولة وخارجها. وأعرب الجنيبي عن شكر وتقدير الهيئة لشركة أدنوك على مبادراتها النوعية والمستمرة للحد من المعاناة الإنسانية، وتحسين مجالات التنمية البشرية.

وكانت هيئة الهلال الأحمر وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) قد وقعتا اتفاقية تعاون مشترك تدعم بها (أدنوك) جهود وأنشطة هيئة الهلال الأحمر الإنسانية والتطوعية والخيرية، كما تعمل الاتفاقية على تطوير الشراكات الإنسانية بين الهلال الأحمر والمؤسسات والمنظمات الوطنية والشركات المحلية، ومد يد المساعدة والعون للمحتاجين داخل الدولة وخارجها.

طباعة Email