سلطان الجابر:"يوم زايد للعمل الإنساني" قيمةً بالغة الحضور والتأثير بالنسبة للإمارات

أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، أن "يوم زايد للعمل الإنساني" يمثل قيمةً بالغة الحضور والتأثير بالنسبة لدولة الإمارات، حيث يكتسب عاماً بعد عام أهمية عالمية كبرى، تؤكدها إنجازاتنا الوطنية على صعيد العمل الإنساني، وما تقدمه الدولة من مبادرات وشراكات ومساعدات في مختلف أنحاء العالم، إيماناً والتزاماً بمبادئ وقيم العمل الإنساني التي أرساها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وقال معاليه: كان الشيخ زايد قائداً عظيماً لم يدخر جهداً في سبيل مد يد العون للشعوب، وترسيخ حضور دولة الإمارات عالمياً في ميدان العمل الإنساني، بتوفير المساعدات والمنح والدعم والعون دون تمييز. وتستمر القيادة الرشيدة بالسير على نهجه، فقد حققت دولة الإمارات ريادة عالمية بنهاية العام الماضي، بعدما احتلت المرتبة الأولى عالمياً في تقديم المساعدات الإنسانية والإنمائية، فيما بلغ إجمالي عدد الدول التي استفادت من المشاريع والبرامج التي قدمتها المؤسسات الإماراتية المانحة إلى 178 دولة حول العالم. 

وأضاف معاليه أن دولة الإمارات واحدة من أكثر الدول عطاء وسخاء إقليمياً وعالمياً، حيث بلغت قيمة المساعدات التي قدمتها منذ تأسيس الدولة نحو 275 مليار درهم، وأن هذا النهج في العمل الإنساني، وتعزيز التسامح والأخوة الإنسانية، وتحقيق السلم والرخاء، والعمل الدؤوب من أجل تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية، يمثل بصمة واضحة لدولة الإمارات في مسيرة الحضارة الإنسانية.
 

طباعة Email
#