«زايد للرعاية الأسرية» تُنظم حفلاً افتراضياً بمناسبة يوم اليتيم العربي

تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، نظمت دار زايد للرعاية الأسرية، حفلاً افتراضياً بمناسبة «يوم اليتيم العربي». حضر الحفل الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، والدكتور مبارك سعيد الشامسي رئيس مجلس إدارة دار زايد للرعاية الأسرية، إضافة إلى مديري عموم الجهات الحكومية وأعضاء مجلس إدارة الدار ومدير عام وموظفي وأبناء دار زايد، وتضمن الحفل فقرات قدمها أبناء الدار.

واستهل الحفل بالسلام الوطني وتلاوة آيات من القران الكريم تلاها الطفل مانع سعيد، ثم كلمة ترحيبية من الدكتور مغير خميس الخييلي الذي كان ضمن الشخصيات التي عاصرت الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وكان شاهداً على النهج الراسخ الذي وضع لبنته الأولى المغفور له بإنشاء الدار عام 1988 في الخزنة، لتمثل صرحاً يشهد على اهتمام ورعاية وحنان الأب مؤسس الدولة، ولتكون داراً لمن يحتاجون للرعاية والاهتمام والنشأة الصالحة ومد يد العون التي تكفل لهم الحياة الكريمة في الإمارات.

طباعة Email