أحمد بن سعيد: تنظيم استثنائي لأول إكسبو عالمي يقام في المنطقة في موعده وبأعلى المعايير

راجعت اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي الاستعدادات النهائية لانطلاق الحدث الدولي، برئاسة سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات ورئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي، وبحضور أعضاء اللجنة العليا، كل من معالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي، ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، ومعالي مطر الطاير رئيس اللجنة العليا لخطة دبي الحضرية 2040، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، وسعادة هلال سعيد المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي المدير العام لسلطة مركز دبي التجاري العالمي، وسعادة المهندس داوود الهاجري مدير عام بلدية دبي.

وناقشت اللجنة المراحل الأخيرة للجاهزية التامة لاستضافة العالم وأكدت أن النسخة الاستثنائية من إكسبو الدولي ستكون الأكثر تنوعا على الاطلاق. كما أجرت اللجنة العليا مراجعتها النهائية في الموقع، واطلعت على برامج الفعاليات التي سينظمها إكسبو 2020 دبي من أجل تقديم تجربة استثنائية للزوار على مدى 182 يوما، مليئة بالتجارب البصرية والتنوير المعرفي، والإلهام. وناقشت اللجنة إرث موقع إكسبو 2020 دبي، مع التركيز على اتساق خطط إكسبو 2020 بشكل كامل مع خطة دبي الحضرية 2040، وإسهام هذا الإرث في التنمية المستمرة في دولة الإمارات.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: "بعد أشهر قليلة، سيفتح إكسبو 2020 دبي أبوابه للعالم؛ وسنحتفل باليوبيل الذهبي لدولة الإمارات مع جميع ضيوفنا، وسنحتفي بجميع إنجازات بلدنا الفتي، الذي يستشرف آفاق المستقبل برؤية ثاقبة بما في ذلك التنظيم الاستثنائي لأول إكسبو دولي يقام في المنطقة وبأعلى المعايير على الرغم من التحديات التي واجهها العالم السنة الماضية. وسنواصل عملنا مع الجميع من خلال هذا الحدث الدولي الضخم من أجل تحقيق المزيد من الرخاء للإنسانية ولكوكب الأرض".

وأضاف سموه: " سيقدم إكسبو 2020 دبي تجربة استثنائية لا مثيل لها لجميع زوارنا، ودبي جاهزة ليكون لهذا الحدث الدولي إرثا يبعث على الفخر في دولة الإمارات وفي نفوس شعبها، هو التزام راسخ نعمل بإصرار وعن كثب مع المؤسسات المحلية في دولة الإمارات وفي دبي على تحقيقه بالتعاون مع مشاركينا الدوليين وشركائنا الرسميين وجميع مكونات المجتمع الإماراتي".

وقالت معالي ريم الهاشمي: "إن استضافة أول إكسبو دولي في المنطقة هي تجسيد لرؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بأن تصبح الإمارات مركزاً عالمياً للتنوير والإبداع والابتكار والتعايش الإنساني. وكنا نعلم دائما بأن نجاح هذا المشروع الوطني يتطلب جهدا جماعيا بين جميع المؤسسات المحلية في دولة الإمارات والشركاء والمشاركين من أنحاء العالم. شهور تفصلنا عن الترحيب بالعالم وانطلاق منصة التعاون والعمل المشترك، التي نحن في أمس الحاجة إليها. ومن الإمارات التي لا تعرف إلا التفاؤل والأمل، سنعمل مع شركائنا لتقديم حلول واقعية لتحديات واقعية وسيُسهم إكسبو 2020 دبي في تحقيق رؤية قيادتنا الرشيدة نحو ترسيخ مكانة دولة الإمارات كبلد قادر على تخطي حدود الصعاب وتحقيق إنجازات كان يظنها البعض مستحيلة".

واطلعت اللجنة العليا على الإجراءات الاحترازية التي وُضعت ونُفّذت في أنحاء موقع الحدث بهدف حماية صحة وسلامة ورفاه جميع الزوار وكل ضيف ومقيم في دولة الإمارات. ومع تزايد الأثر الإيجابي الناتج عن إنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 وتوزيعها في دولة الإمارات والعالم، فإن هذه الإجراءات ستتطور بما يتسق مع أحدث التوجيهات الصادرة عن حكومة دولة الإمارات وأبرز خبراء الطب والعلوم والصحة في أنحاء العالم. وتعرفت اللجنة على خطط توفير إكسبو 2020 دبي لقاحات لجميع الممثّلين الرسميين للدول المشاركة لضمان تجربة شاملة وآمنة للجميع.

ويأتي اجتماع اللجنة العليا في الوقت الذي يستعد فيه إكسبو 2020 دبي للترحيب بالمشاركين من أنحاء العالم في اجتماع المشاركين الدوليين النهائي، الذي سيُعقد في دبي يومي 4-5 مايو 2021. وستطلع الدول المشاركة خلال ذلك الاجتماع على أحدث التطورات والتقدم الذي تحقق، وسيزورون أجنحة دولهم في موقع إكسبو 2020 دبي.

سيُقام إكسبو 2020 دبي في الفترة من 1 اكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022، وسيرحب بزواره من أنحاء العالم، لكي تتحد جهودنا جميعا من أجل بناء عالم جديد، وليشهدوا ابتكارات جديدة ذات أثر إيجابي هادف تُسهم في صُنع حياة أفضل للبشرية ولكوكبنا.

طباعة Email