البرنامج يحث السائقين على الالتزام بالقوانين

شرطة دبي تكرم نجوم القيادة الآمنة

شهد معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، حفل تكريم «نجوم القيادة الآمنة» في شرطة دبي، من السائقين المثاليين الذين لم يرتكبوا حوادث أو مخالفات مرورية، وهو البرنامج الأول من نوعه في شرطة دبي، الهادف إلى حث السائقين على الالتزام بالقوانين المرورية، للارتقاء بمستوى الأداء والمساهمة في تعزيز السلامة المرورية على الطرقات.

حضر الحفل، الذي أقيم في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات، والعميد الدكتور محمد ناصر عبد الرزاق الرزوقي مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ، وعدد من الضباط.

وفي ختام الحفل، كرم المري نجوم القيادة الآمنة من السائقين المثاليين، الذين لم يرتكبوا حوادث أو مخالفات مرورية خلال الثلاثة أعوام الماضية، والبالغ عددهم 26 سائقاً من مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة، كما تم تكريم الثلاثة الأوائل من الإدارات العامة ومراكز الشرطة والمخافر، عن فئة نسبة تخفيض الحوادث المرورية، وجاءت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في المركز الأول، والإدارة العامة للنقل والإنقاذ في المركز الثاني، والإدارة العامة للمرور في المركز الثالث.

كما كرّم معالي الفريق عبد الله خليفة المري، مراكز الشرطة التي ساهمت في خفض نسبة الحوادث المرورية لديها، وتم تقسيمها إلى مجموعتين، المجموعة الأولى أحرز فيها مركز شرطة جبل علي المركز الأول، بينما حصل مركز شرطة المرقبات على المركز الثاني، ومركز شرطة البرشاء على المركز الثالث، وفي المجموعة الثانية، حاز مخفر شرطة لهباب على المركز الأول، ومركز شرطة الموانئ على المركز الثالث، ومخفر الفقع على المركز الثالث.

كما تم تكريم مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار، لتعاونه مع الإدارة العامة للنقل والإنقاذ، في مبادرة نجوم القيادة الآمنة، بالإضافة إلى تكريم شركات التأمين ورعاة المبادرة، وهم شركة أبوظبي الوطنية للتأمين، وشركة الإمارات للمزادات، وشركة أوتو ترست، وغيرها.

مبادرة

أوضحت العقيد سميرة عبد الله آل علي مديرة إدارة التأمينات في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ، أن مبادرة نجوم القيادة الآمنة، استطاعت خفض الحوادث المرورية لمركبات القوة للأعوام 2018، 2019، 2020 على التوالي، وبنسبة 30 %، ما عزز من وجود دوريات الشرطة في مناطق اختصاصها، وفقاً للأهداف الاستراتيجية لسرعة الاستجابة للحالات الطارئة، ومدى جاهزية المركبات للخدمة. وأضافت «إن السائق المثالي الذي امتد عطاؤه والتزامه على مدى 3 أعوام متتالية، وكانت له بصمة واضحة في تحقيق أهداف القيادة العامة لشرطة دبي».

طباعة Email