منال بنت محمد: الإمارات تنطلق إلى مسيرة جديدة من الإنجازات

قالت حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة: إن "عام الخمسين"، الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، شعاراً لعام 2021، احتفاءً بالذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات، يحمل الكثير من المعاني والدلالات المعبرة، ففي هذا العام نحتفي بإنجازات نوعية في مختلف المجالات حققتها دولة فتية في عمرها قوية بإنجازاتها وتطورها وتحضرها.. دولة تأسست على قيم أصيلة ومبادئ راسخة أرساها الوالد المغفور له ، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه الآباء المؤسسون، ويواصل مسيرتها في العطاء والإنجازات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، حتى غدت الإمارات واحدة من أكثر دول العالم تقدماً وازدهاراً وإلهاماً للآخرين بفضل فكرها الإبداعي ورؤاها الاستشرافية.

وقالت سموها إن "عام الخمسين"، كما قال صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، هو فرصة للتأمل في إنجازات الخمسين عاماً الماضية بفضل عطاء قادتها وأبنائها وكل من يقيم على أرض الوطن من مختلف الجنسيات وكيف وصلنا إلى هذه المكانة العالمية، والبناء على هذه المكتسبات لمواصلة مسيرة العطاء والإنجازات لتكون الإمارات أفضل دول العالم في جميع المجالات تحقيقاً لمستهدفات خطة الخمسين عاماً المقبلة، مشيرةً سموها إلى أن الإمارات تدخل هذه المسيرة الجديدة وهي الآن من الدول الرائدة عالمياً في مجالات الفضاء والاستدامة والطاقة النووية السلمية ومن أفضل الوجهات العالمية للمعيشة والإقامة، بفضل توفر الأمن والأمان والتنوع الثقافي والسياحي والتشريعات المتطورة الجاذبة للاستثمارات، فضلاً عن أنها تتيح فرصاً متنوعة للإبداع والابتكار وذوي المهارات وأصحاب الطموحات.

وأضافت سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم أن المرأة حظيت بدعم كبير من قيادتنا الرشيدة ورعاية لامحدودة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات " خلال المسيرة المباركة للدولة، وتعد تجربتنا الآن في هذا المجال نموذجاً إقليمياً يحتذى به ومن التجارب العالمية المميزة التي تشيد بها المنظمات والتقارير العالمية المتخصصة، ما يدعونا للفخر والاعتزاز بقادتنا وبما حققته المرأة الإماراتية من إنجازات وما نالته من مكتسبات.

كلمات دالة:
  • الإمارات ،
  • عام الخمسين،
  • مبادئ،
  • قيم،
  • الفضاء
طباعة Email