بلدية دبي تطلق مبادرة «قوت» لفحص العينات الغذائية

أطلقت بلدية دبي مبادرة «قوت»، والتي تهدف إلى تحسين خدمة فحص العينات الغذائية، بحيث تمكن المتعامل من فحص جودة وسلامة المُنتجات الغذائية للتأكد من خلوّها من البكتيريا المسببة للأمراض والمواد الكيميائية الضارة ومطابقتها للمواصفات المحلية والعالمية المعتمدة، والكشف الفوري عن مسببات الأمراض التي تنتقل عن طريق الأغذية، وذلك من خلال الاعتماد على أحدث التقنيات بما يضمن نتائج سريعة بدقة عالية، سعياً من بلدية دبي في الحفاظ على سلامة وصحة أفراد المجتمع.

وقال خالد شريف العوضي، المدير التنفيذي لقطاع البيئة والصحة والسلامة في بلدية دبي، إن هذه الخدمة تقدم للعديد من الفئات وهم قطاع الأفراد وقطاع الأعمال مثل تجار الأغذية ومؤسسات تحضير الأغذية والقطاع الحكومي وشبه الحكومي، كوزارة التغيير المناخي والبيئة والجمارك ووزارة الصحة وشرطة دبي والقوات المسلحة، بالإضافة إلى الشركاء الداخليين والخارجيين.

وأضاف العوضي أن تطوير خدمة فحص العينات الغذائية وتفعيل دور البلدية التشريعي والرقابي للانتهاء من فحص العينات ضمن الوقت المحدد، لذا تم الربط الذكي من خلال إطلاق برنامج تقني معلوماتي بكفاءة عالية يضمن موثوقية وسرعة الانتهاء من فحص العينات خلال أربعة أيام كحد أقصى بحيث تحقق هدف الحكومة الذكية من خلال إطلاق خدمة التسجيل الإلكتروني للمتعامل عبر البوابة الإلكترونية لبلدية دبي.

وأفاد أنه تم توفير مختبر متنقل للوصول للأماكن المختلفة بكفاءة عالية كما تم البدء بمشروع الفحص من المصدر بالتنسيق مع سفارات الدولة بالعديد من الدول فكانت مبادرة إنشاء المختبر المتنقل /ML/بحيث يوفر المشروع دقة عالية ونتائج سريعة باستخدام أحدث التقنيات من أجل الكشف عن وجود أو عدم وجود مسببات الأمراض المنقولة بالغذاء حيث تم تفتيش /18000/ مؤسسة غذائية والحد من حالات التسمم الغذائي والسيطرة عليها /1143/ حالة.

ولفت إلى أنه يستخدم المختبر المتنقل لتقديم خدمات اختبار الطعام ومراقبة سلامة وجودة الطعام في مواقع مختلفة ويغطي معظم الأحداث في دبي.

طباعة Email