«النيابة الاتحادية»: 99 % نسبة إنجاز القضايا المعروضة خلال فبراير الماضي

واصلت النيابة العامة الاتحادية جهودها الحثيثة في المحافظة على نسب إنجازها المرتفعة بواقع 99% من إجمالي الملفات المعروضة خلال شهر فبراير الماضي، وهو ما يؤكد استمرارية عمل النيابات على الرغم من الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة في ظل الظروف التي يمر بها العالم من جراء جائحة كورونا، وذلك وفقاً للتقرير الإحصائي الذي أصدرته النيابة يوم الاثنين.

ووفقاً للإحصائيات التي نشرتها النيابة العامة عبر نافذتها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، فقد بلغ إجمالي عدد التحقيقات التي أجرتها النيابة «عن بعد»، 671 تحقيقاً، تم إجراؤها باستخدام خاصية «الفيديو كونفرنس».

وبينت الإحصائيات أن إجمالي عدد الطلبات المنجزة «عن بعد» خلال فبراير الماضي من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالنيابة الاتحادية، أو مركز الاتصال، أو عبر التطبيقات الذكية بلغ نحو 10 آلاف و363 طلباً، فيما وصل إجمالي عدد الإجراءات القضائية التي نفذتها النيابة العامة الاتحادية، 6 آلاف و907 إجراءات.

وتبين الإنجازات حرص النيابة الاتحادية على مواصلة دورها في متابعة وإنجاز كافة المعاملات وتحقيق أرقام قياسية على مستوى الأداء في مختلف القطاعات والإدارات، بما يضمن تحقيق رؤيتها بالتميز والفعالية في نظام قضائي مستقل وتقديم خدمات عدلية عالمية الجودة. ووصل إجمالي عدد الأوامر الجزائية الصادرة خلال شهر فبراير إلى 843 أمراً، وعدد القضايا المتصرف بها 2734 قضية، فيما تم حفظ 712 قضية معروضة.

طباعة Email