مقيمون: ترسيخ الاستقرار والحفاظ على نجاحات دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد مقيمون أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وقرار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الخاص بتمديد تجميد رسوم الخدمات الحكومية في دبي حتى مطلع العام 2023، تعكس حرص القيادة الرشيدة على ترسيخ الاستقرار للمواطنين والمقيمين، لا سيما في هذه الفترة الاستثنائية، بما يسهم في الحفاظ على النجاحات المكتسبة التي حققتها إمارة دبي.

مبادرات

وقال الدكتور أحمد فلاح العموش الخبير الاجتماعي في جامعة الشارقة، إن الحكومة سباقة في إطلاق المبادرات وإصدار القرارات التي من شأنها التشجيع على الاستثمار في شتى القطاعات، ويعد هذا القرار خطوة ممتازة تسهم في إنعاش الحركة الاقتصادية، ويعمل على استقرار الشركات العاملة في دبي، كما يعطي دفعة لجذب استثمارات أجنبية ومحلية جديدة، ويساعد الشركات القائمة على التوسع في أنشطة وقطاعات أخرى داخل الدولة.

وأوضح أن هذا القرار يؤكد حرص القيادة الرشيدة على تقليل الأعباء المعيشية، والمساهمة في تعزيز معدل السعادة، التي تعتبر سمة من سمات دبي.

تسهيلات

من جهتها قالت شاهيناز أبو الفتوح اختصاصية اجتماعية ونفسية، إن هذا القرار يشكل دعماً راسخاً للأعمال ويعزز الاستقرار النفسي والاجتماعي للأسر، حيث تعتبر تلك التسهيلات المقدمة من الحكومة الرشيدة دعماً من شأنه أن يدفع عجلة النمو الاقتصادي، وتحسين وتشجيع بيئة الاستثمار والعمل والمعيشة في الإمارة.

وأوضحت ربا صايل أن قرار تمديد تجميد رسوم الخدمات الحكومية يعكس توجه القيادة المستمر للتخفيف على المواطنين والمقيمين والتسهيل عليهم، معتبرة ذلك نهجاً دائماً هدفه تعزيز إسعاد المجتمع، خصوصاً فيما يخص التقليل من تأثيرات تبعات فيروس كورونا المستجد الاقتصادية، كما أن هذا النهج يحمل في طياته رؤية ثاقبة تعزز التكاتف المجتمعي.

خدمات ذكية وتابعت ربا صايل أنه لطالما سعت قيادة الإمارات إلى التوجيه بتقديم خدمات متطورة وذكية لتسهيل التعاملات على المستفيدين، فيما حمل العامان الماضي والحالي العديد من التحديات الاقتصادية التي واجهتها القيادة الإماراتية بنجاح واحتواء كبيرين، انعكس على الموجودين على أرض الإمارات، وذلك في نوع من التكاتف بين المسؤولين والمجتمع، لدفع مقومات الاقتصاد قدماً للأمام، فضلاً عن التخفيف على من تأثر من هذه الجائحة العالمية.

تكاتف

بدورها، قالت هبة أبو عرة إن هذه القرارات تؤكد تكاتف القيادة الرشيدة مع مختلف أطياف المجتمع الإماراتي ودعمهم الدائم لكل ما من شأنه أن ينعكس إيجاباً على حياة من يعيش على أرض إمارات الخير.

وأشارت إلى الجهود التي تتواصل منذ عام لتجنب التأثيرات التي نتجت عن الجائحة، خصوصاً أنها شملت العديد من الجوانب، مثل الجانب الاجتماعي والاقتصادي، فيما يأتي هذا القرار ليؤكد نهج الاستمرارية في تجاوز هذه التبعات وتخفيف تأثيرها على المواطنين والمقيمين، مؤكدة أن هذا عهدنا بقيادة الدولة التي تراعي مصالح الجميع وتعمل على تذليل كافة العقبات التي قد تؤثر عليهم.

 

طباعة Email