سهيل المزروعي يضع حجر أساس مسجد "الشيخ زايد" في مدينة "سولو" الإندونيسية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

وضع معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية خلال زيارة رسمية إلى جمهورية إندونيسيا حجر أساس مسجد "الشيخ زايد" في مدينة "سولو" بإقليم جاوا الوسطى مسقط رأس فخامة الرئيس جوكو ويدودو، الذي سيتم تشييده بدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

حضر وضع حجر الأساس.. سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وسعادة عبدالله سالم الظاهري سفير الدولة لدى الجمهورية الإندونيسية، فيما حضر من الجانب الإندونيسي معالي إريك طاهر وزير الشركات المملوكة للدولة ومعالي ياقوت خليل قومات وزير الشؤون الدينية ونائب حاكم إقليم جاوا الوسطى وعمدة مدينة سولو.

واختتم معالي سهيل المزروعي والوفد المرافق له زيارة رسمية لجمهورية إندونيسيا هدفت إلى تعزيز العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين حيث أشاد معاليه بنتائج الزيارة ووصفها بأنها إيجابية وتترجم الرغبة المشتركة من القيادتين في الارتقاء بالتعاون الإماراتي الإندونيسي إلى مستويات متقدمة تخدم مصالح البلدين الصديقين والتوجهات المستقبلية للحكومتين.

وقال معاليه: "كلنا ثقة بأهمية العمل والتعاون مع جمهورية إندونيسيا ودوره في ضمان الاستفادة القصوى من الفرص كافة لتحقيق الازدهار في البلدين في إطار عمق العلاقات بين البلدين الصديقين والتي تمثل نموذجاً فريداً ومتقدماً في العمل المشترك وعليه نستهدف الاستثمار في هذه العلاقة المتميزة بتعزيز المبادرات التي تخدم مختلف القطاعات الحيوية".

وخلال الزيارة - استقبل فخامة جوكو ويدودو رئيس جمهورية إندونيسيا بالقصر الرئاسي في ضاحية بوغر معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي والذي نقل تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى فخامة الرئيس الإندونيسي وتمنيات سموهم لفخامته ولشعبه مزيدا من التقدم والرقي.

ورحب فخامة الرئيس الإندونيسي بمعالي وزير الطاقة والبنية التحتية وحمله تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأعرب فخامته عن تطلعه بأن تسهم هذه الزيارة في تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات مثمناً تمتين وتوطيد العلاقات بين الجانبين وما حققته من تطور.

وعقد معالي سهيل المزروعي لقاءات ثنائية مع أصحاب المعالي.. وزير تنسيق الشؤون البحرية والاستثمار، ووزيرة المالية رئيس المجلس الرقابي لهيئة الاستثمار الإندونيسية، ووزير الدفاع، ووزير الطاقة، ورئيس مجلس تنسيق الاستثمار، حيث بحث مجالات الاستثمار والصناديق السيادية، والتطعيم ولقاح " كوفيد-19 " والطاقة والموارد المعدنية، والطيران والموانئ والخدمات اللوجستية، ومصائد الأسماك، والمانغروف، والتصنيع العسكري، والسياحة.

كما ترأس معاليه وفد الدولة المشارك في منتدى الأعمال الإماراتي، الإندونيسي الاقتصادي الذي ترأسه من الجانب الإندونيسي معالي لهوتبنساربانجيتان وزير تنسيق الشؤون البحرية والاستثمار وحضره أصحاب المعالي من الجانبين الإماراتي والإندونيسي وكبار رجال الأعمال في البلدين الصديقين، حيث تم خلال المنتدى توقيع عدة اتفاقيات في مجالات الاقتصاد الإبداعي، ومزارع المانغروف والسياحة، الموانئ الصناعات العسكرية الطاقة، البيع بالتجزئة.

جدير بالذكر أن الوفد المرافق لمعالي سهيل المزروعي ضم كلا من سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وسعادة عبدالله سالم الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية إندونيسيا وسعادة سلطان بن سليم الرئيس التنفيذي لموانئ دبي وراشد عبيد الظاهري مدير المكتب التنفيذي لديوان ولي عهد أبوظبي، وطلال الفليتي مدير مكتب معالي وزير الطاقة والبنية التحتية، بالإضافة إلى ممثلين لشركات وطنية مثل أدنوك وكراكال ومربان للطاقة ومصرف دبي الإسلامي وطيران الإمارات وطيران الاتحاد.

كلمات دالة:
  • حجر الأساس،
  • مسجد الشيخ زايد،
  • مدينة سولو،
  • إندونيسيا
طباعة Email