50 % الطاقة الاستيعابية لاستقبال الجمهور في فعاليات الأعمال بأبوظبي

وجهت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي جميع المنشآت السياحية والفندقية ومنظمي الفعاليات وملاك القاعات في إمارة أبوظبي بضرورة الالتزام بتطبيق مجموعة إجراءات احترازية محدثة تماشياً مع التوجيهات الصادرة من الجهات المعنية في الإمارة فيما يتعلق بالتدابير الوقائية الخاصة بجائحة «كوفيد -19».

وقالت الدائرة، في تعميم حديث اليوم حصلت «البيان الاقتصادي» على نسخة منه، إنه تقرر تحديد نسبة 50% من الطاقة الاستيعابية لاستقبال الجمهور في فعاليات الأعمال، وتحديد نسبة 30% من الطاقة الاستيعابية لاستقبال الجمهور في فعاليات الترفيه المصرح لها فقط من الدائرة بناء على الاشتراطات والمعايير المعتمدة بهذا الشأن، وتحديد نسبة الطاقة الاستيعابية لمرتادي الشواطئ الخاصة وأحواض السباحة بنسبة 60%.

وأوضحت الدائرة أنه يجب على الجمهور عمل فحص «كوفيد -19» عبر مسحة الأنف «PCR» قبل 48 ساعة من حضور الفعالية، كما ينبغي إجراء الفحص أيضاً لكل موظفي الفعاليات والمنظمين أسبوعياً.

وأشارت الدائرة إلى إصدارها وثيقة توجيهية للإرشادات الوقائية من كوفيد -19 أثناء الفعاليات لتحديد مسار العمل المطلوب لتطبيق إجراءات الوقاية لمنظمي الفعاليات أو مالكي المكان الذي يستضيف الفعالية، موضحةً أن الوثيقة تهدف إلى تبسيط وشرح الأنشطة والعمليات المتبعة في المواقع وأماكن الفعاليات للحفاظ على أعلى مستويات الصحة والسلامة بالنسبة إلى موظفين أو مرتادي الفعاليات والمواقع.

وأكدت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي ضرورة التقيد بالإجراءات المحدثة تفادياً للإجراءات القانونية التي تتخذ بشأن المخالفين، مؤكدةً أنه سيتم تفتيش المنشآت السياحية والفندقية والفعاليات من قبل مفتشي دائرة الثقافة والسياحة في الإمارة للتحقق من الالتزام بالتعليمات.

وشملت الوثيقة التوجيهية الإجراءات الخاصة بتخطيط الفعاليات مثل إجراء تقييم شامل للمخاطر في بداية مرحلة التخطيط للحدث، وتحديد مسؤوليات المنظمين وتعيين مسؤول اتصال لمتابعة مستوى الامتثال للإجراءات الاحترازية، ومراجعة خطط الطوارئ وتطوير الإجراءات الخاصة بكيفية التعامل مع أية حالات طبية طارئة وتحديث وتوزيع معلومات الاتصالات الخاصة بالطوارئ في حينها.

طباعة Email