شرطة الشارقة توعي بمخاطر الانحراف المفاجئ للمركبات

تستكمل القيادة العامة لشرطة الشارقة الحملة المرورية التوعوية، التي أطلقتها ممثلة بإدارة المرور والدوريات، والتي جاءت انسجاماً مع الحملة التوعوية المرورية الاتحادية الأولى لعام 2021 تحت شعار «الانحراف المفاجئ»، سعياً لبلوغ أعلى درجات ومستويات السلامة المرورية لجميع مستخدمي الطريق خصوصاً أن الانحراف المفاجئ للمركبات بات يمثل خطراً كبيراً على مستخدمي الطريق، ويعد أحد المسببات الرئيسة لوقوع العديد من الحوادث، التي نتج عنها وفيات وإصابات بليغة.

وأكد النقيب سعود الشيبة مدير فرع التوعية والإعلام المروري بشرطة الشارقة أن الحملة جاءت تجسيداً لرؤية القيادة المنسجمة مع استراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى جعل الطرق أكثر أمناً للحد من الحوادث المرورية، وما ينتج عنها من وفيات وإصابات بليغة تؤثر سلباً على الممتلكات والأرواح، موضحاً أن الإحصاءات تشير إلى أن عدم الالتزام بخط السير والانحراف المفاجئ من قبل سائقي المركبات يأتي في مقدمة الأسباب المؤدية لوقوع معظم الحوادث المسببة غالباً في رفع نسبة الوفيات، حيث تسبب ذلك السبب في وقوع 54 حادثاً مرورياً خلال العام المنصرم 2020 في إمارة الشارقة، وأسفرت تلك الحوادث عن عدد من الإصابات، التي تراوحت بين المتوسطة والبليغة.

طباعة Email