1000 مشروع مستدام حول العالم لـ«سقيا الإمارات»

أكد معالي سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس أمناء مؤسسة «سقيا الإمارات» أن المؤسسة نجحت منذ تأسيسها في التأثير إيجاباً على أكثر من 13 مليون شخص في 36 دولة حول العالم، من خلال تنفيذ أكثر من 1000 مشروع مياه مستدام في مختلف أرجاء العالم، إلى جانب إشرافها على جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه والتي يبلغ مجموع جوائزها مليون دولار أمريكي، وتهدف إلى إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة باستخدام الطاقة المتجددة للتصدّي لمشكلة شُح المياه.

وتسهم الجائزة في تعزيز دور دولة الإمارات كمنصة محفزة للابتكار ووجهة للمبتكرين وحاضنة للمبدعين من جميع أنحاء العالم، من خلال تشجيع الشركات، ومراكز الأبحاث، والأفراد والمبتكرين حول العالم على إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة لمشكلة شُح المياه باستخدام الطاقة المتجددة.

وأضاف معاليه: «تشكل مؤسسة «سقيا الإمارات»، تحت مظلة مؤسسة «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، رافداً مهماً لجهود الدولة في مجال العمل الإنساني من خلال المشاريع والمبادرات التي تطلقها بالتعاون مع الهيئات والمنظمات المعنية محلياً وعالمياً، بهدف مساعدة المجتمعات التي تعاني ندرة وتلوث المياه».

وقال الطاير: «يعد اليوم العربي للمياه مناسبة لتسليط الضوء على المساعي النبيلة الهادفة إلى توفير المياه النظيفة والآمنة للمحتاجين والمحرومين حول العالم، كما أنه فرصة لاستذكار مآثر وإنجازات رائد العمل الإنساني الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي أسهمت مبادراته النوعية في تحسين حياة الملايين في شتى أنحاء العالم، وفي إرساء الدعائم والمبادئ السامية التي تسير عليها القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة على خارطة الدول الأكثر عطاء وتطوعاً حول العالم».

 

طباعة Email